أجمل أقوال الأديب الروسي فيودور دوستويفسكي


فيودور ميخايلوفيتش دوستويفسكي هو روائي وصحفي وفيلسوف روسي. وهو واحد من أشهر الكُتاب والمؤلفين حول العالم. رواياته تحوي فهماً عميقاً للنفس البشرية كما تقدم تحليلاً ثاقباً للحالة السياسية والاجتماعية والروحية لروسيا في القرن التاسع عشر، وتتعامل مع مجموعة متنوعة من المواضيع الفلسفية والدينية.

أشتهر الكاتب الروسي العظيم فيودور دوستويفسكي بمجموعة كبيرة من أفضل الروايات ذات الطابع الإنساني التي تجمع بين القيمة الأدبية و القيمة الجمالية، و قد أستطاع أن يغوص من خلالها في خبايا النفس الإنسانية ويصف تحولاتها ما بين السمو نحو الفضيلة والسقوط في الرذيلة وبين الإيمان والالحاد وما إلى ذلك بأسلوب أدبي ساحر يجذب القراء.

وقد ترجمت أعماله إلى العديد من اللغات وأصبحت أفكارها وشخصياتها جزءا من تراث البشرية الروحي. إن أثمن ما في تراثه هو رواياته. وقد اشتهرت في العالم بصفة خاصة روايتا - الجريمة والعقاب - الاخوة كارامازوف اللتان عبرتا بأكمل صورة عن فلسفة الكاتب.

نبذة عن فيودور دوستويفسكي:

– ولد عام 1821م، وكان الطفل الثاني لميخائيل وماريا دوستويفسكي، والده كان طبيباً جراحاً في مستشفى مريانسكي للفقراء حتى تقاعد وصار مدمنًا على الكحول.
– كان لإقامة والده في مستشفى مريانسكي الواقعة في أسوأ أحياء موسكو أثراً كبيراً عليه، إذ كان يتجول هناك بين الفقراء ويشاهد البؤس الذي يعيشونه، انعكست مشاهداته لكل هذا الفقر والبؤس على كتاباته لاحقاً، فشخوص رواياته اشتهرت ببؤسها وتعاستها.
– تمتع ومازال بشهرة عالمية واسعة، وترجمت أعماله إلى الكثير من اللغات، وتحولت شخصيات رواياته إلى تراث روسي يفخر به، وتعد أعماله مصدر مهم يلهم المفكرين والكتاب، ويذكر البعض أنه مؤسس مذهب الوجودية.
– عمل مهندس ملازم وبدأ بنشر رواياته، وقام بتقديم استقالته من منصبه عندما شعر أن مهنته العسكرية يمكن أن تشكل خطراً على مسيرته الأدبية، خاصة أنه شق طريقه في الوسط الأدبي وبدأت أعماله بالظهور والازدهار.
– تدهورت صحته عام 1877 فقد كان مصاباً بالصرع واشتدت عليه النوبات في هذه الفترة، وكان بهذه الأثناء يقوم بكتابة مذكراته.
– توفي فيودور دوستويفسكي عام 1881 متأثراً بمرضه، ونُقش على قبره اقتباس من انجيل يوحنا: "الحق الحق أقول لكم إن لم تقع حبة الحنطة في الأرض ونمت فهي تبقى وحدها، ولكن إن ماتت تأتي بثمرٍ كثير".

أشهر أقوال دوستويفسكي:

– ما أسعد الذين لا يملكون شيئاً، يستحق أن يوصدوا عليه الأبواب بالأقفال.
– الشتاء بارد على من لا يملكون الذكريات الدافئة.
– إن كل ما في الكون برئ كامل إلا الإنسان.
– إن المرأ لتبرأ نفسه وتشفى حين يعيش مع الأطفال.
– إن العقل هو الذي يقودني، وذلك بعينه هو ما ضيعني.

– إن الموهبة في حاجة إلى حب، إنها في حاجة أن تفهم.
– إن أفظع ما في القضية في نظري هو أنني فهمت كل شئ.
– الإنسان يحب الهدم والفوضى أحياناً، ذلك أمر لا جدال فيه.
– إنني أستاذ بارع في فن الكلام بغير الكلام، فن الكلام بالصمت.
– إن من يحترم نفسه لابد أن يتعرض للوقاحات وأن تناله الإهانات.

– الناس يكرهون القوي ويطيعونه، ويحبون الضعيف ويستحقرونه.
– البدايات للكل، والثبات للصادقين.
– لا يذهب إلى الغابة من يخاف الذئب.
– المجد لا يُطعم خبزاً.
– إن من الصعب على شخص آخر غيري أن يعرف عمق الألم الذي أعانيه، وذلك لسبب بسيط هو أنه ليس أنا بل آخر.

– إن الأمور الصغيرة هي التي تميز المرء.
– يجب أن نسير متكاتفين بخطى لا يسمع لها صوت.
– حقاً إن الانسان هنا كيف يتعود على احتمال كل شئ .
– ما من واحد في هذه الدنيا يستطيع أن يكون لي قاضياً.
– أيها السيد العزيز ليس الفقر رذيلة ولا الإدمان على السكر فضيلة، ولكن البؤس رذيلة البؤس رذيلة!

– لا يكفي أن يكون المرء ذكياً حتى يتصرف بذكاء.
– إن المرأة التي تحب رجلاً، تريد أن يسيطر هذا الرجل عليها.
– لو لم يكن الله موجوداً لغدا كل شئ مباحاً، حتى الجريمة.
– الحاكم الذي يعتمد على طبقة الأغنياء كمن يبني فوق الرمال.
– يقال إن من علامات قوة الفكر، أن لا يدهش المرء شئ.

– ليس من الحشمة أن يفرض الإنسان صداقته على أحد فرضاً.
– أنا يا أصدقائي لست مثقفاً، ولكنني أستطيع أن أحس وأن أشعر.
– ما ينبغي أن يشبه الإنسان جمهرة الناس، كن مختلفاً ولو صرت وحيداً.
– إن أفضل طريقة لمنع سجين من الهروب بأن نتأكد أنه لا يعلم أنه في سجن.
– يا لظلمك أيتها القلوب العزيزة!

– كل شيء في الانسان عادة، إن العادة هي المحرك الكبير للحياة الانسانية.
– السلطة المطلقة التي لا حدود لها نوع من المتعة، ولو كانت سلطة على ذبابة.
– ليس الذكاء هو الشئ الهام بل ما يوجه الذكاء، أي الطبع، القلب، النبل، التقدم.
– فقط اختبئ من جديد وكن سراً وابتعد عن قراء العبث، كن عظيماً لا يقرأ منك إلا العظماء.
– لا يمكن للإنسان أن يتعلم فلسفة جديدة وطريقاً جديداً في هذه الحياة دون أن يدفع الثمن.

– لا يعرف معنى الحياة، إلا من فقدها أو أوشك على فقدانها.
– الناس يتسامحون معك تسامحاً مدهشاً شريطة أن تمتلك مالاً.
– إن الإفراط في امتلاك الوعي ما هو إلا علة، علة مرضية حقيقية وتامة.
– كانوا يصغون إلى فأرى أنهم لا يستطيعون أن ينفذوا إلى معنى كلماتي.
– إن كل أب في الدنيا يكن كراهية عميقة لزوج إبنته مهما تظاهر بالعكس.

– غالباً يجب عليك أن تدرك أنك عظيم لثباتك بنفس القوة رغم كل هذا الإهتزاز.
– أنا لا أناقش في مسائل هي عندي محلولة، إنني أكره المناقشة ولا أجادل أبداً.
– إن القلوب المنعزلة المتوحدة التي نظن أنها قاسية، هي القلوب الجميلة يا سادة.
– كن حذراً عليك أن تتصرف بتكتم، فأنت عندما تكون سعيداً ومتحمساً قد تبوح بالكثير.

اقرأ أيضًا: أفضل 7 روايات للأديب الروسي فيودور دوستويفسكي

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©