أقوال جوزيف ستالين


جوزيف ستالين، ولد في 18 ديسمبر 1878م، وتوفي في 5 مارس 1953م، كان القائد الثاني للاتحاد السوفييتي، فحكم من منتصف عشرينيات القرن العشرين حتى وفاته عام 1953م، وهو من إثنية جورجية، وشغل منصب السكرتير العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي السوفييتي من 1922م حتى 1952م، ومنصب رئيس مجلس الدولة من 1941م حتى 1953م.

ترأس في بادئ الأمر حكومة جماعية قائمة على نظام الحزب الواحد وأصبح بحلول ثلاثينيات القرن العشرين دكتاتوراً بحكم الأمر الواقع. يتبع ستالين أيديولوجياً للتفسير اللينيني. وأسهم ستالين في وضع أفكار الماركسية اللينينية ويُطلق على مجموع السياسات التي انتهجها “الستالينية”.

عُرف بسلطويته وقسوته إلى درجة أنه أطلقت عليه ألقاب مثل “الرجل الحديدي”، حيث أدت سياساته الاستبدادية إلى قتل الملايين من مواطنيه، وفي المقابل قام بنقل الاتحاد السوفييتي من مجتمع زراعي إلى مجتمع صناعي، مما مكن الاتحاد السوفييتي من الانتصار على دول المحور في الحرب العالمية الثانية والصعود إلى مرتبة القوى العظمى التي نافست الولايات المتحدة خلال الحرب الباردة والتي انتهت بفوز الأمريكيين وإلى انهيار وتفكك الاتحاد السوفيتي عام 1991م.

أقوال جوزيف ستالين

– لا يمكنك إشعال ثورة بقفازات حرير.

– من يدلوا بأصواتهم لا يقررون نتيجة الانتخابات، من يفرزون الأصوات هم من يقررون.

– عندما نشنق الرأسماليين سيقومون ببيعنا الحبل الذي سنستخدمه.

– الشجاعة ليست عدم الشعور بالخوف، بل هي التغلب على هذا الشعور.

– لا أثق بأحد، حتى نفسي.

– لو تخلت المعارضة عن السلاح فهذا جيد، ولو رفضت التخلي عن السلاح، فسننزع سلاحها بأنفسنا.

– نحن لا نسمح لهم بأن يكون لديهم أفكار، فلماذا نسمح لهم بالحصول على البنادق؟

– الامتنان هو المرض الذي يعاني منه الكلاب.

– التعليم هو السلاح الذي تعتمد آثاره على من يحمله في يده ومن يستهدفه.

– يتطلب الأمر في الجيش السوفيتي المزيد من الشجاعة للتراجع عن التقدم.

– البابا؟ كم من أقسام لديه؟

– الأفكار أقوى من الأسلحة، نحن لا نسمح لأعدائنا بالحصول على الأسلحة، فلماذا نسمح لهم بالحصول على أفكار.

– الخضوع التام ممكن فقط في المقابر.

– يظهر التاريخ أنه لا توجد جيوش لا تقهر.

– من الكافي أن يعلم الشعب أنه هناك انتخابات، فمن يدلون بأصواتهم لا يقررون أي شيء لكن من يفرزون الأصوات يقررون كل شيء.

– يفرض كل شخص نظامه بقدر ما يستطيع جيشه الوصول.

– الكاتب هو مهندس النفس البشرية.

– إذا بدأ أي وزير خارجية بدفاع مستميت في “مؤتمر السلام”، يمكنك أن تتأكد من أن حكومته قد أصدرت بالفعل أوامرها لبوارج وطائرات جديدة.

– التعليم سلاح ذو حدين يعتمد تأثيره على إلى من وجه وإلى ماذا هدف.

– تخرج القوة الحقيقة من بندقية طويلة فقط.

– التعليم سلاح يعتمد تأثيره على من يمسك به وإلى من تم توجيهه.

– الموت هو الحل لكل المشكلات، بدون بني آدم لا يوجد مشكلات.

– وفاة واحد مأساة، وفاة مليون إحصائيات.

– كونوا أوفياء مخلصين للقضية مثلما كان لينين.

– افهم عدوك حتى تستطيع مقارعته.

– إن السياسي الصادق مثل الماء الجاف أو الحديد الخشبي.

– قضيتنا عادلة والنصر لنا.

– أؤمن بشيء واحد فقط، قوة إرادة الشعب.

– البهجة هي السمة الأكثر تمييزاً في الاتحاد السوفيتي.

شعر جوزيف ستالين

حين يعود المنفي المهضوم
مجدداً إلى شعبه المظلوم
وحين يبصر المريض المحروم
مجدداً إلى الشمس والنجوم
عندنئذ، أنا المظلوم، وسط الحزن والشقا
أجد الراحة والهنا
وآمل بحياة المنى
الراقدة في قلب الضنى
وعلى بساط هذه الآمال
تبتهج روحي وينبض قلبي بالسلام
لكن ما حقيقة هذه الآمال
التي أرسلت إلي في هذه الأيام؟

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©