تفسير وتأويل رؤيا القبلة في المنام لابن سيرين والنابلسي

معنى القُبلة (البوسة) في الحلم

في كثير من الأوقات تكون هذه الأحلام انعكاس لأمور تشغل تفكير الرائي كما أن مشاعر الشخص وحالته النفسية تلعب دور كبير في رؤيا الأحلام، لكن هذا لا يعني أن كل الأحلام لا توجد لها تفسيرات بل هناك أحلام تجد لها تفسيرات وتختلف التفسيرات من شخص إلى أخر حسب الحالة النفسية والعاطفية والوضع المعيشي للفرد. وفي مقال اليوم سنسرد لكم تفسير وتأويل حلم القُبلة «البوسة» في المنام لكلاً من المفسر ابن سيرين والمفسر عبد الغني النابلسي.

تفسير القُبلة «البوسة» في الحلم لابن سيرين

القُبلة للشهوة تجري مجرى النكاح؛ ولغير الشهوة فإنها تدل على أن الفاعل يُقبل على المفعول به، قاصد إليه بمجيئه سؤال وحاجة، فينالها إن كان قد أمكنه منها، أو تبسم له، ولم يدفعه عنها ولا أنكر فعله ذلك عليه.

اذا رأى الشخص نفسه في المنام أنه يُقبل رجلاً غير قبلة الشهوة، فإن هذا يدل على أن الفاعل ينال من المفعول به خيراً ويُقبله كتقبيله.

اذا رأى الرجل في المنام أن بنفسه حملاً، فإن هذا يدل على زيادة في دنياه، واذا رأى أنه وُلد له غلام، فإن هذا يدل على أنه سيصاب بـ هـم شديد، اما اذا وُلد له جارية، فإن هذا يدل على أنه سيصاب خيراً، وكذلك شراء الغلام والجارية.

اذا رأى الرجل في منامه أنه ينكح بهيمة معروفة، فإن هذا يدل على أنه يصل بخيره من لا حق له في تلك الصلة، ولم يؤجر على ذلك، اما اذا كانت البهيمة مجهولة، فإن هذا يدل على أن الرائي يظفر بعدو له في نفسه، ويأتي في ظفره به ما لا يحل له، ولا يستحق العدو ذلك منه، وكذلك اذا كان ما ينكح غير البهيمة من الطير، والسباع ما خلا الإنسان.

اذا رأى الرجل في منامه أنه ينكح ميتاً معروفاً، فإن هذا يدل على أن المفعول به يصيب من الفاعل خيراً من دعاء أو صلة، اما اذا رأى أنه ينكح ذا حرمة من الموتى، فإن هذا يدل على أن الفاعل يصل المفعول به بخير من صدقة أو نسك أو دعاء.

تفسير القُبلة «البوسة» في الحلم لعبد الغني النابلسي

رؤيا القُبلة في المنام تدل على قضاء الحاجة والظفر بالعدو.

اذا رأى أحدكم في منامه أنه يُقبل رجلاً أو يخالطه أو يضاجعه بشهوة، فإن هذا يدل على أن الرائي يظفر بحاجته، واذا كانت قبلته للشهوة، فإن هذا يدل على أن الفاعل ينال من المفعول به خيراً من إحسان أو تعليم علم أو هداية إلى معروف.

اذا رأى أحدكم في منامه أنه قبل غلاماً، فإن هذا يدل على أن بين الفاعل ووالد المفعول به مودة ومحبة، أما اذا رأى أنه قبل جارية، فإن هذا يدل على أنه سيصادق مولاها، واذا رأى أنه قبل حرة، فإن هذا يدل على أنه سيصادق زوجها، واذا رأى أنه قبل ذا سلطان، فإن هذا يدل على أنه سيتولى مكانه، واذا رأى أنه قبل قاضياً أو ملكاً، فإن هذا يدل على أنه ذلك القاضي أو الملك يقبل قوله، أما اذا رأى أن القاضي قبله، فإن هذا يدل على أن سينال من القاضي خيراً يقبل به، وكذلك كل إمام ورئيس، واذا رأى الوالد أنه ولده قبله أو الولد أنه والده يُقبله، فإن كان بالغاً ينتفع منه أو من والده.

أما اذا رأى الرجل في منامه أنه قبل ولده بشهوة، فإن هذا يدل على أنه قد جمع مالاً يريد أنه يدفعه إليه، أما اذا كانت القُبلة من غير شهوة، فإن هذا يدل على أنه سينال من الولد أو من أمه خيراً ومالاً وسروراً وغبطة.

اذا رأى رجلاً في منامه أن رجلاً قبل عينيه، فإن هذا يدل على أن المفعول به سيتزوج، أما اذا رأى أن إنسان قبل عينه، فإن هذا يدل على أن المفعول به يجمع بين الرجال والنساء فليتق الله تعالى.

ورؤيا القُبلة في المنام في فم الحبيب دينار وفي خده درهم، وقبلة المرأة في المنام إقبال أو سلام من حبيب، وقبلة العجوز في المنام اعتذار من كلام بدا، وقبلة الفتاة في المنام كاس خمر.

واذا رأى الرجل العالم في منامه أنه يُقبل ذات جمال، فإن هذا يدل على أنه يتلو كلام الله تعالى، وإن كان يحب الدنيا فهي الدنيا.

اذا رأى أحدكم في منامه أنه يُقبل يمين الله، فإن هذا يدل على أنه سيحج بيت الله ويُقبل الحجر الأسود، واذا رأى أنه يُقبل الله تعالى، فإن هذا يدل على أنه يُقبل المصحف أو اسم الله تعالى، أما اذا رأى أن الله تعالى يُقبله، فإن هذا يدل على أن عمله مقبول عند ربه.

اذا رأى أحدكم في منامه أنه يُقبل امرأة مزينة مصنعة أو يضاجعها، فإن هذا يدل على أنه سيتزوج من امرأة قد مات زوجها ويستفيد منها مالاً وولداً وينال في تلك السنة خيراً.

اذا رأى أحدكم في منامه أنه يُقبل ميتاً معروفاً، فإن هذا يدل على أن الفاعل ينتفع من الميت بعلم قد خلفه أو مال أو فعل في حياته استفادة منه، أما اذا رأى أنه يُقبل ميتاً مجهولاً، فإن هذا يدل على أن الفاعل سينال مالاً من حيث لا يرجوه، أما من رأى أن ميت قبله، فإن هذا يدل على أنه سينال من الميت أو من عقبه خيراً، وإن قبله ميت مجهول، فإن هذا يدل على قبوله الخير من سبب لا يرجوه.

من رأى في منامه أنه قبل ميت معروفاً أو مجهولاً وكانت القُبلة بشهوة النكاح، فإن هذا يدل على أنه يظفر بحاجته، أما المريض اذا رأى في منامه أنه يُقبل ميتاً، فإن هذا يدل على موته، وإن كان صحيح البدن، فإن هذا يدل على أن كلامه في ذلك الوقت لا يصح لأنه قبل ميتاً قد بطل.

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©