قصيدة دع الأيام تفعل ما تشاء – الإمام الشافعي

دَعِ الأَيَّـــامَ تَـفْـعَـل مَــا تَـشَـاءُ، وطـب نـفساً إذا حكمَ القضاءُ

دَعِ الأَيَّـــامَ تَـفْـعَـل مَــا تَـشَـاءُ
وطـب نـفساً إذا حكمَ القضاءُ

وَلا تَــجْــزَعْ لــنـازلـة الـلـيـالي
فــمـا لــحـوادثِ الـدنـيـا بــقـاءُ

وكنْ رجلاً على الأهوالِ جلداً
وشـيـمتكَ الـسماحةُ والـوفاءُ

وإنْ كـثرتْ عـيوبكَ فـي البرايا
وسَــركَ أَنْ يَـكُـونَ لَـهـا غِـطَاءُ

تَـسَـتَّرْ بِـالـسَّخَاء فَـكُلُّ عَـيْب
يـغـطـيه كــمـا قـيـلَ الـسَّـخاءُ

ولا تـــــر لـــلأعــادي قــــط ذلا
فـــإن شـمـاتـة الأعـــدا بـــلاء

ولا تـرجُ الـسماحةَ مـن بخيلٍ
فَـمـا فِــي الـنَّـارِ لِـلظْمآنِ مَـاءُ

وَرِزْقُــكَ لَـيْسَ يُـنْقِصُهُ الـتَأَنِّي
ولـيسَ يـزيدُ في الرزقِ العناءُ

وَلا حُــــزْنٌ يَـــدُومُ وَلا سُـــرورٌ
ولا بــــؤسٌ عـلـيـكَ ولا رخـــاءُ

إذا مـــا كـنـت ذا قـلـبِ قـنـوعِ
فــأنـت ومــالِـكُ الـدنـيا ســواءُ

وَمَــنْ نَـزَلَتْ بِـسَاحَتِهِ الْـمَنَايَا
فــــلا أرضٌ تـقـيـهِ ولا ســمـاءُ

وأرضُ الله واســـعـــةً ولـــكــن
إذا نـزلَ الـقضاء ضـاقَ الـفضاءُ

دَعِ الأَيَّـــامَ تَــغْـدِرُ كُـــلَّ حِـيـنٍ
فـما يـغني عـن الموت الدواءُ

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©