قصه واقعيه جميله جداً ومؤثره

قصه عن الصداقه
قصه صديقان واقعيه جميله ومؤثره
بسم الله الرحمن الرحيم

الموضوع / قصه واقعيه عن الصداقه والأخووه

سااسرد لكم هذه القصه على شكل حلقات متتاليه كل يوم حلقه
بديتاً هذه القصه قصه واقعيه اخبرني بها احد الشبان الذي في القصه وهوا ( زيد )
 عن حياته مع صديقه والذي هوا بمثابة اخاه مثل مااخبرني واحببت ان اسرد لكم القصه
لما فيها من حب واخلاص ووفاء فهم شابان عا شوا بكل حب وصدق ووفاء وحملوا
أسما معاني الصداقه والتضحيه... اتمنئ ان تنال اعجابكم ... 
للكاتب/ عبدالله أحمد ...

الحلقه الأولى ( 1 )

هذه القصه لشاب يدعاء ( زيد ) ويبلغ من العمر ( 20 ) عاماً  
وصديقهُ ( عمر ) ويبلغ من العمر  (21) عاماً

كان زيد  شاباً وسيماً ولديه عدد كبير من الاصدقاء لجمال اخلاقه وحسن صفاته، وكان يعيش في الريف ولد وترع رع هناك وكان زيد شاباً ذكياً وحصل على المراكز الأولئ خلال رحلته التعليمه من الأبتدائيه حتى الثانويه وكانت حالته الماديه ميسوره.

وذات يوم بعد انت تخرج من الثانويه بنسبه عاليه قرروالداه ان يبحثا له على بعثه دراسيه خارج الوطن ولكن الوضع السياسي في تلك الفتره كان سيئ جداً وذلك تزمناً مع احداث ثورات الربيع العربي التي حدثت في عام 2011م، وفي تلك الفتره للأسف كان هناك فساد أداري كبير في جميع الدوائر الحكوميه نتيجة غياب الدوله وان شغالها بلأمور السياسيه، ولكن بداء والد زيد بمتابعة الجهات المختصه من اجل البعثه ولكن لا جدواء ولم يحصل على أي نتيجه من تلك المتابعه ولكن كانت عيزمة والده قويه فقرر ان يتواصل ببعض الاشخاص الذي يعرفهم ولهم نفوذ في الجهات الاداريه في الدوله.

وفعلا نفذ ما يريد ولكن سرعان ما شعر بليئس ولإحباط نتيجة معرفته من بعض المدراء المعروفين لديه 
بأن البعثات الدراسيه خارج ألوطن في هذه الدوله حالياً لا تُعطاء الا لإبناء القادات السياسه
 في البلد او التجار او ان يدفع لهم مبلغآ كبيراً من اجل ان يحصل على البعثه.

 لم يستطيع والد زيد دفع ذلك المبلغ نتجةً ليُّسر حاله ألمادي ودخله المحدود فعاد يأساً مهزومآ الى بيته واخبر ولده زيد بما حدث معه وكان رد زيد رداً جميلاً لوالده حيث قال له يا والدي لا تحزن فا لعل في ذالك خيرآ، والخيرةُ فيما ختارهُ الله فبكاء والده بعد سماعه لتلك الكلمات ألجميله التي نزلت على قلبه كاثلج...

وبعد فتره قرر والدا زيد ان يبعثاه لدراسه في احد الجامعات في المدينه فاوافق زيد على قرار والديه رغم انه كان يحلم بالدراسه في الخارج...

الى هنا انتهت الحقله الأولئ ...
غداً ان شاء الله في الحقة الثانيه / سنعرف ما لذي جرا مع زيد ووالده عند ذهابهم الى المدينه؟؟؟
وما هي الجامعه التي أختارها زيد ؟؟؟ وكيف كان اول لقاء له مع صديقه واخاه وحبيبه عمر؟؟؟

اقرأ أيضًا: الجزء الثاني من قصه واقعيه جميله جداً ومؤثره

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©