شعر في الغربة

أجمل قصائد شعر عن الغربة

الغربة هي الاقامة بشكل دائم أو مؤقت في بلد غير البلد الأصلي للإنسان، من أجل العثور على عمل أو ظروف معيشة أفضل يجد الإنسان نفسة مجبر على السفر والغربة بعيداً عن أهله وأحبائه ووطنه، وهي من أقسى التجارب التي يمر بها الشخص، وفي هذا المقال جمعنا لكم أجمل الأشعار عن الغربة.

أجمل قصائد شعر عن الغربة

في ما يلي أخترنا لكم أجمل الأشعار التي تصف مشاعر الإنسان المغترب:

قصيدة: الغربة

  • أحمد مطر
أحرقي في غربتي سفني
ا لا نني
أقصيت عن أهلي وعن وطني
وجرعت كأس الذل والمحن
وتناهبت قلبي الشجون
فذبت من شجني
ا لا نني
أبحرت رغم الريح
أبحث في ديار السحر عن زمني
وأرد نار القهر عن زهري
وعن فنني
عطلت أحلامي
وأحرقت اللقاء بموقد المنن؟!
ما ساءني أن أقطع ا لفلوا ت
محمولا على كفني
مستوحشا في حومة الإملاق والشجن
ما ساءني لثم الردى
ويسوؤني
أن أشتري شهد الحياة
بعلقم التسليم للوثن
ومن البلية أن أجود بما أحس
فلا يحس بما أجود
وتظل تنثا ل الحدود على مناي
بلا حدود
وكأنني إذ جئت أقطع عن يدي
على يديك يد القيود
أوسعت صلصلة القيود!
ولقد خطبت يد الفراق
بمهر صبري كي أعود
ثملا بنشوة صبحي الاتي
فأرخيت الأعنة: لن تعود
فطفا على صدري النشيج
وذاب في شفتي النشيد!
أطلقت أشرعة الدموع
على بحار السر والعلن:
أنا لن أعود
فأحرقي في غربتي سفني
وارمي القلوع
وسمري فوق اللقاء عقارب الزمن
وخذي فؤادي
إن رضيت بقلة الثمن!
لكن لي وطنا
تعفر وجهه بدم الرفاق
فضاع في الدنيا
وضيعني
وفؤاد أم مثقلا بالهم والحزن
كانت تودعني
وكان الدمع يخذلها
فيخذلني
ويشدني
ويشدني
ويشدني
لكن موتي في البقاء
وما رضيت لقلبها أن يرتدي كفني
أنا يا حبيبة
ريشة في عاصف المحن
أهفو إلى وطني
وتردني عيناك.. يا وطني
فأحار بينكما
أأرحل من حمى عدن إلى عدن؟
كم أشتهي حين الرحيل
غداة تحملني
ريح البكور إلى هناك
فأرتدي بدني
أن تصبحي وطنا لقلبي
داخل الوطن!

قصيدة: غربة

  • قاسم حداد
أشتاق حتى الموت يا صحبي إلى وطني
أشتاق لو ناطورنا المأفون يعتقني
القيد في بيتي على طفلي
وفوق الرأس في رجلي
وعبر حشاشة الزمن
أشتاق يا وطني
لو نخلة خوصاتها الخضراء في بدني
لو تستحيل دما
في أعرقي الصفراء كالأنهار
لو فارسي المنهار
لا يشكو من الوهن
لو في جوادي نبضة إنسانة ترقى
كالنجمة الزرقاء
في قلب ربي
ما انثنى علمي
يا مبحرا بالقارب النشوان عبر دمي
عد بي إلى وطني
يمم شواطي القلب في أرضي
يحيا هناك الحب والإنسان في نبضي
واضرب صخور البحر والرفض
وتطهري بالنور يا سفني
ماذا لو الزيف الذي يقتات أوردتي
في النار أحرقه
دفئا لأشرعتي
ماذا لو الشعراء في وطني
يستيقظون على عيد من الألم
عرس من السقم
ماذا.. على وطني
ظلم.. سحاب دونما نجمه
ليل من القهر الذي يفضي إلى النقمة
.. وحقيقة
أشتاق حتى الموت للوطن

قصيدة: لأني غريب

  • بدر شاكر السياب
لأني غريب
لأن العراق الحبيب
بعيد و أني هنا في اشتياق
إليه إليها أنادي: عراق
فيرجع لي من ندائي نحيب
تفجر عنه الصدى
أحس بأني عبرت المدى
إلى عالم من ردى لا يجيب
ندائي
وإما هززت الغصون
فما يتساقط غير الردى
حجار
حجار وما من ثمار
وحتى العيون
حجار وحتى الهواء الرطيب
حجار ينديه بعض الدم
حجار ندائي و صخر فمي
ورجلاي ريح تجوب القفار

قصيدة: غريب بأرض المغربين أسير

  • ابن حمديس
غريب بأرض المغربين أسير ** سيبكي عليه منبر وسرير
إذا زال لم يسمع بطيب ذكره ** ولم ير ذاك اللهو منه منير
وتندبه البيض الصوارم والقنا ** وينهل دمع بينهن غزير
سيبكيه في زاهيه والزاهر الندى ** وطلابه والعرف ثم نكير
إذا قيل في أغمات قد مات جوده ** فما يرتجى بعد الممات نشور
مضى زمن والملك مستأنس به ** وأصبح عنه اليوم وهو نفور
أذل بني ماء السماء زمانهم ** وذل بني ماء الزمان كثير
برأي من الدهر المضلل فاسد ** متى صلحت للصالحين دهور
فما ماؤها إلا بكاء عليهم ** يفيض على الأكباد منه بحور
فيا ليت شعري هل أبيتن ليلة ** أمامي وخلفي روضة وغدير
بمنبتة الزيتون مورثة العلى ** تغني حمام أو ترن طيور
بزاهرها السامي الذرى جاده الحيا ** تشير الثريا نحونا ونشير
ويلحظنا الزاهي وسعد سعوده ** غيورين والصب المحب غيور
تراه عسيرا لا يسيرا مناله ** ألا كل ما شاء الإله يسير
قضى الله في حمص الحمام وبعثرت ** هنالك منا للنشور قبور

قصيدة: غريب

  • سيد قطب
غريب أجل أنا في غربة ** وإن حف بي الصحب والأقربون
غريب بنفسي وما تنطوي ** عليه حنايا فؤادي الحنون
غريب وإن كان لما يزل ** ببعض القلوب لقلبي حنين
ولكنها داخلتها الظنون ** وجاور فيها الشكوك اليقين
غريب فوا حاجتي للمعين ** ووا لهف نفسي للمخلصين
أكاد أشارف قفر الحياة ** فأشفق من هوله المرعب
هنالك حيث ركام الفناء ** يلوح كمقبرة الغيهب
هنالك حيث يموت الرجاء ** وتثوي الأماني كالمتعب
فأرجع كالجازع المستطار ** أرجي أماني في المهرب
ولكنه مقفر أو يكاد ** فا للغريب ولم يغرب

قصيدة: لما رأت بنتي بأني مزمع

  • الأصمعي
لما رأت بنتي بأني مزمع ** بترحل من أرضها فمودع
ورأت ركابي قربت لرحالها ** قالت وغرب العين منها يدمع
أبتا أتتركنا وتذهب تائها ** في الأرض تخفضك البلاد وترفع
فيضيع صبيتك الذين تركتهم ** بمضيمة في المصر لم يترعرعوا
فيهم صغير ليس ينفع نفسه ** وصغيرة تبكي وطفل يرضع
إنا سنرضى ما أقمت بعيشنا ** ما كان من شيء نجوع ونشبع
والله يرزقنا فنرضى رزقه ** وكفى بحسن معيشة من يقنع
إنا إذا ما غبت عنا لم نجد ** مما تخلف عندنا ما ينفع
تجفو موالينا ويعرض جارنا ** وقريبنا الأدنى يعز ويقطع
ونخاف أن تلقاك وشك منية ** فيصيبنا الأمر الجليل المفظع
فنصير بعدك ليس يرفع بيتنا ** ويذلنا أعداؤنا ونضيع
هذا الرحيل وأمرنا ما قد ترى ** فمتى تؤوب إلى الصغار وترجع
فخنقت من قول الصغار بعبرة ** كاد الفؤاد لقولهم يتصدع
وأجبتها صبرا بنية واعلمي ** أن ليس يعدو يومه من يجزع

قصيدة: كم المقام وكم تعتافك العلل

  • محمد بن أبي حازم الباهلي
كم المقام وكم تعتافك العلل ** ما ضاقت الأرض في الدنيا ولا السبل
فارحل فإن بلاد الله ما خلقت ** إلا ليسلك منها السهل والجبل
إن ضاق لي بلد يممت لي بلدا ** وإن نبا منزل بي، كان لي بدل
وإن تغير لي عن وده رجل ** أصفى المودة لي من بعده رجل
لم يقطع الله لي من صاحب أملا ** إلا تجدد لي من صاحب أمل
الله قد عود الحسنى فما برحت ** منه لنا نعم تترى وتتصل
يمسي ويصبح بي عمر أدافعه ** برزق ربي حتى ينفد الأجل

قصيدة: أظن الدهر قد الا فبرا

  • عبد الله بن أبي الشيص
أظن الدهر قد الا فبرا ** بألا يكسب الأموال حرا
لقد قعد الزمان بكل حر ** ونقض من قواه المستمرا
كأن صفائح الأحرار أردت ** أباه فحارب الأحرار طرا
فأصبح كل ذي شرف ركوبا ** لأعناق الدجى برا وبحرا
فهتك جيب درع الليل عنه ** إذا ما جيب درع الليل زرا
يراقب للغنى وجها ضحوكا ** ووجها للمنية مكفهرا
فيكسب من أقاصي الأرض كسبا ** يحل به المحل المشمخرا
ومن جعل الظلام له قعودا ** أضاء له الدجى خيرا وشرا

قصيدة: وكم ظاعن قد ظن أن ليس ايبا

  • يحيى الغزال
وكم ظاعن قد ظن أن ليس ايبا ** فاب وأودى حاضرون كثير
وإن الذي أعظمته من تغربي ** علي وإن أعظمت ذاك يسير
رأيت المنايا يدرك العصم عدوها ** فينزلها والطير منه تطير
وعلي أمضي ثم أرجع سالما ** ويهلك بعدي امنون حضور
جعلت أرجيها إيابي ومن غدا ** على مثل حالي لا يكاد يحور
وكيف أبالي والزمان قد انقضى ** وعظمي مهيض والمكان شطير
وإني وإن أظهرت مني تجلدا ** لذو كبد حري عليك حسير

قصيدة: أفي كل عام غربة ونزوح

  • عوف بن محلم
أفي كل عام غربة ونزوح ** أما للنوى من ونية فتريح؟
لقد طلح البين المشت ركائبي ** فهل أرين البين وهو طليح؟
وأرقني بالري نوح حمامة ** فنحت وذو البث الغريب ينوح
على أنها ناحت ولم تذر دمعة ** ونحت وإسراب الدموع سفوح
وناحت وفرخاها بحيث تراهما ** ومن دون أفراخي مهامه فيح
ألا يا حمام الأيك إلفك حاضر ** وغصنك مياد ففيم تنوح؟
عسى جود عبد الله أن يعكس النوى ** فيلقي عصا التطواف وهي طريح
إن الغنى يدني الفتى من صديقه ** وعدم الغنى بالمقترين طروح

قصيدة: تقول سعاد ما تغرد طائر

  • أبو عبد الله الكلثومي النحوي
تقول سعاد ما تغرد طائر ** على فنن إلا وأنت كئيب
أجارتنا إنا غريبان ههنا ** وكل غريب للغريب نسيب
أجارتنا إن الغريب وإن غدت ** عليه غوادي الصالحات غريب
أجارتنا من يغترب يلق للأذى ** نوائب تقذى عينه فيشيب
يحن إلى أوطانه وفؤاده ** له بين أحناء الضلوع وجيب
سقى الله ربعا بالعراق فإنه ** إلي وإن فارقته لحبيب
أحن إليه من خراسان نازعا ** وهيهات لو أن المزار قريب
وإن حنينا من خوارزم ينتهي ** إلى منتهى أرض العراق عجيب

قصيدة: بك يا زمان اللهو أشكو غربتي

بك يا زمان اللهو أشكو غربتي ** إن كانت الشكوى تداوي مهجتي 
قلبي تساوره الهموم توجعا ** ويزيد همي إن خلوت بظلمتي
يا قلبي إني قد أتيتك ناصحا ** فاربأ بنفسك أن تقودك محنتي
إن الغريب سقته أيام الأسى ** كأس المرارة في جحيم الغربة
قد كان نومي هانئا فوق الثرى ** من غير شكوى أو عذول شامت
من غير هم بالزمان وكربه ** من غير تسهاد يشتت راحتي
انا في ابتسامتي عرفت ولم أزل ** حتى أتاني ما ينغص راحتي
إن أسعفتني دمعتي في فرحتي ** أنزلتها طربا لأرسم بهجتي
أو أسعفني بالبكاء مرارة ** تتسابق العبرات تهجر مقلتي
واليوم أفرغ دمع عيني بالبكاء ** ندما على ما كان مني ويلتي
جفت دموعي من فواجع ما أرى ** لكن صبري في الشدائد قوتي

قصيدة: جئت من شوقي أعاني

جئت من شوقي أعاني
في الهوى جور الزمان

أرسل الأشعار لحناً
صادقاً عذباً وحان

فجأة من بعد عمري
لن أرى أغلى مكان

وانكوى مني فؤادي
كاليتيم إذا يعاني

يا ربوعاً لن أراها
عشت يوماً في رباها

كانت النفس تغني
وترى فيها صباها

ورياضاً كم رتعنا
وانطلقنا في سماها

سوف تبقى في خيالي
كالجنان في بهاها

إن رحلت الآن قلبي
سوف أهديك وحبي

ودموعي سوف تروي
قصة الشوق بدربي

وعلى الذكرى سأبقى
أقسم الآن بربي

لست أنساك فحبي
بين أضلاعي يلبي

موطني يا عزّ ذاتي
يا ربيع الأمنياتِ

أنت لو تهت ملاذي
عندما تقسوا حياتي

أنت في القلب شراع
كان لي طوق النجاة

سيظل العشق فيك
ولهي حتى المماتي

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©