الفوائد الصحية للبرتقال


من المعروف أن البرتقال له العديد من الفوائد الصحية، وهي من أكثر الفواكه شعبية في جميع أنحاء العالم؛ يمكن تناول البرتقال ليس فقط كوجبة خفيفة، ولكن يمكن أيضًا أضافته في الأطباق المختلفة. في الوقت الحاضر، يعتبر عصير البرتقال جزءًا لا يتجزأ من وجبة الإفطار الصحية، وبالتالي يشجع على بداية صحية لليوم.

يتوفر البرتقال بشكل أساسي في فئتين: حلو ومر، إلا ان الفئة الأولى هي النوع الأكثر شيوعًا؛ وبشكل عام، يجب أن يكون للبرتقال قشر ناعم وأن يكون ثابتًا وثقيل في حجمه، سيكون لها محتوى عصير أكثر من تلك التي تكون إما الإسفنجية أو أخف وزنا.

فوائد تناول البرتقال

توفر العناصر الغذائية في البرتقال مجموعة من الفوائد الصحية، أهمها:

1- غني بفيتامين سي

يعتبر البرتقال مصدرًا ممتازًا لفيتامين سي. حيث توفر برتقالة وأحدة 116.2 في المائة من القيمة اليومية التي يحتاجها جسم الإنسان من فيتامين C. كما ان تناول كميات جيدة من فيتامين C بتقليل خطر الإصابة بسرطان القولون لأنه يساعد في الحصول على الجذور الحرة التي تسبب أضرارًا للحمض النووي.

2- يعزز نظام المناعة الصحي

يعمل فيتامين C، على تنشيط الوظيفة المناسبة لجهاز المناعة، كما أنه مفيد في الوقاية من نزلات البرد، ومنع التهابات الأذن المتكررة.

3- يمنع تلف الجلد

يحتوي البرتقال على مضادات الأكسدة والتي تساعد في حماية البشرة من أضرار الجذور الحرة التي تسبب علامات الشيخوخة، وهو يفيد في إزالة التجاعيد حيث ان تناول البرتقال بشكل يومي يساعد في أن تبدو شابًا حتى سن 50.

4- يحافظ على ضغط الدم

يحتوي البرتقال على فيتامين B6 الذي يساعد في دعم إنتاج الهيموجلوبين، ويساعد أيضًا في الحفاظ على مستوى ضغط الدم.

5- يخفض الكولسترول

وفقا لدراسة أجراها باحثون أمريكيون وكنديون، هناك فئة من المركبات الموجودة في قشور الحمضيات تسمى - Polymethoxylated Flavones - لديها القدرة على خفض الكوليسترول بشكل أكثر فعالية من بعض الأدوية الموصوفة بدون آثار جانبية.

6- يحافظ على مستوى السكر في الدم

تساعد الألياف الموجودة في البرتقال عن طريق التحكم في مستويات السكر في الدم، مما يجعل البرتقال وجبة خفيفة صحية لمرضى السكري. علاوة على ذلك، تحتوي البرتقال على سكريات بسيطة. يمكن أن يساعد سكر الفاكهة الطبيعي في البرتقال، الفركتوز ، في الحفاظ على ارتفاع مستويات السكر في الدم بعد الأكل.

7- يقلل من خطر الاصابة بالسرطان

تحتوي البرتقال على D- limonene ، وهو مركب يساعد في منع السرطانات، مثل سرطان الرئة، وسرطان الجلد، وحتى سرطان الثدي؛ كما ان فيتامين C ومضادات الأكسدة الموجودة في البرتقال مهمان لبناء مناعة الجسم لأنهما يساعدان في مكافحة السرطان، كما أن الطبيعة الليفية للبرتقال تجعلها واقية من السرطان، وفقا لدراسة، يحدث ما يصل إلى 15 في المائة من حالات السرطان بسبب تغير يحدث في الحمض النووي، والتي يمكن الوقاية منها بفيتامين C.

8- يقلل الجسم

في حين أن الطبيعة الأساسية للبرتقال حمضية قبل أن تهضمها فعليًا، إلا أنها تحتوي على الكثير من المعادن القلوية التي تلعب دورًا في عملية الهضم. تشبه خاصية البرتقال هذه خاصية الليمون التي تعد بلا شك من أكثر الأطعمة القلوية.

9- يحافظ على صحة العيون

البرتقال مصدر غني للكاروتينويد، كما يلعب فيتامين A الموجود فيها دورًا مهمًا في الحفاظ على صحة الأغشية المخاطية في العيون، ويعد فيتامين A مسؤول أيضًا عن منع تنكس الأوعية الدموية المرتبط بالعمر، والذي في الحالات القصوى يمكن أن يؤدي إلى العمى، كما أنه يساعد العينين على امتصاص الضوء.

10- يعمل على علاج الإمساك

يحتوي البرتقال على كلاً من الألياف القابلة للذوبان وغير قابلة للذوبان، حيث يساعد ذلك في الحفاظ على سلاسة الأمعاء ووظيفة المعدة، ومنع متلازمة القولون العصبي، بالإضافة إلى ذلك، تساعد الألياف في علاج الإمساك بدرجة أكبر.


مكونات البرتقال

البرتقال يحتوي على أكثر من خمسة وعشرين عنصر غذائيا، أهمها: سكر الفواكه، الفسفور، الكالسيوم، وفيتامين B1 وفيتامين C.

تحتوي برتقالة وأحدة (حوالي 154 جرامًا) على:
  • 80 سعرة حرارية.
  • صفر غرام من الدهون.
  • 250 ملليغرام من البوتاسيوم.
  • 19 غرام من الكربوهيدرات (14 غرام من السكر و 5 غرام من الألياف الغذائية).
  • 1 غرام من البروتين.
  • 130 بالمائة من القيمة اليومية التي يحتاجها جسم الإنسان من فيتامين C.
  • 2 بالمائة من احتياجات فيتامين A.
  • 6 بالمائة من الكالسيوم.
  • صفر بالمائة من الحديد.

تحتوي البرتقال أيضًا على فيتامين B1، فيتامين B2، فيتامين B5، فيتامين B6، النياسين، حمض الفوليك، الفوسفور، المغنيسيوم، المنغنيز، السيلينيوم، النحاس؛ بسبب محتواها العالي من فيتامين C (أكثر من ضعف الحاجة اليومية)، فإن البرتقال يعمل على تعزيز الجهاز المناعي.


نصيحة مفيدة عن البرتقال

  • يجب قطف البرتقال في ذروته من النضج، لأنه على عكس بعض الثمار الأخرى، فإنه لا ينضج أو يتحسن في الجودة بعد التقاطه.
  • يتم إتلاف فيتامين C سريعًا عند تعرضه للهواء، لذا تأكل برتقالة بسرعة بمجرد قطعها.
  • يجب تخزين البرتقال في درجة حرارة الغرفة، بعيدا عن أشعة الشمس المباشرة.
  • البرتقال مثل معظم الفواكه الحمضية، تنتج المزيد من العصير عندما تكون أكثر دفئًا، قم بعصيرها عندما تكون في درجة حرارة الغرفة.
  • إن تدحرج البرتقال تحت كف يدك على سطح مستو سيساعد أيضًا في استخراج المزيد من العصير.

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©