شعر عن التخرج

شعر عن التخرج

يعتبر يوم التخرج من أجمل أيام العمر للطالب وأسرته، حيث في ذلك اليوم ينتاب الطالب وأهله مشاعر مختلفة؛ حيث السعادة والفخر، فهي الفرحة والراحة والهناء لأنهم سيقطفون ثمرة سهر الليالي والجهد والتعب والعناء خلال سنوات دراسة ابنتهم أو ابنهم. وفي هذا المقال جمعنا لكم أجمل قصائد وأبيات الشعر عن التخرج الجامعي.

أبيات شعر قصيرة عن التخرج

اليوم يا أجمل حضور
من بعد عدة شهور

نعيش حفلة تخرج
وهذا أجمل شعور

***

نجتهد في كل حرص واهتمام
والنجاح لجهدنا أغلى وسام

نختصرها من الفرح في كلمتين
ونحتفل ونقول دايم للأمام

***

خريجة أمضي ودربي ساطع
تشدو به الآمال في وجداني

خريجة أرنو إلى درج العلا
بعزائم الأقدام والإيمان

إني قطعت العهد أن أرقى السماء
أزهو وروح الجد في شرياني

***

بالفرح نرسل تهانينا أكيد
والتهاني بالأغاني والقصيد

والنجاح اللي كسا أفراحنا
يا عساه يدوم والفرحة تزيد

***

كلنا بنقول مبروك النجاح
كلنا بنقوم نسهر للصباح

دامنا هاليوم كلنا ناجحين
يا سعادتنا بفرحة هالنجاح

***

كل منا صار في دربه يسير
والشهادة شالها علم منير

والطموح اللي بداخلنا أنبنا
صار عالي من شموخه نستنير

***

يا مصعب الرحلة، أيام مو سهلة
هان التعب كله في لحظة التتويج

مرت سنة بأيام وتحققت الأحلام
لك نرفع الأعلام، مبروك يا خريج

***

بالفرح هالدمع يجري بكل عين
وكلنا نرفع لخالقنا اليدين

نحمده دائما على هذا النجاح
يا عساه يدوم في كل السنين

***

الفرح غنى وهلت لجلها الدمعة
والليل تضوي به الأيام سهرانة
والعيلة اللي على شانه جات مجتمعه
بالضحك والسعد نشوانه وفرحانة
مبروك التخرج

***

لا يمتطي المجد من لم يركب الخطر
ولا ينال العلا من قدم الحذر

ومن أراد العلا عفوا بلا تعب
قضى ولم يقض من إدراكها وطر

لابد للشهد من نحل يمنعه
لا يجتني النفع من لم يحمل الضررا

لا يبلغ السؤل إلا بعد مؤلمة
ولا تتم المنى إلا لمن صبرا

***

نجاحك من نجاحي وجيت أهني نفسي لسعدك
وأزف أحلى التباريك وأهني بك شهاداتك
ألا يا صاحبي الناجح فخور ببرقك ورعدك
رفعت اسمك على الدنيا ولا علم أبد فاتك
سهرت ونلت من أعلى المراتب وافي بوعدك
ومن يبغى العلا سهر الليالي ويفعل سواتك
تركت العلم يتحدث عليك ويرتفع بعدك
تمنيت ونجحت وكل أماني خافقك جاتك

قصائد عن التخرج

قصيدة: مبروك لك يا نبض قلبي والاحساس

مبروك لك يا نبض قلبي والاحساس
يا ملهمة شاعر هداك القصيدة

حق لبوك اليوم يرفع بك الراس
ويضحك حجاجه بابتسامه فريده

حلمه تحقق واصبح الحلم نبراس
يجني حصيده ما غرس طيب بيده

لبسك من طيبه وم الحكمة ألماس
عقد عليه تبات عينه سهيده

العلم يا بنت العرب يطرد الياس
ومن جد مثلك صار عالي رصيده

هذا الوطن معطاء من دون مقياس
دار الشيوخ أهل العقول الرشيدة

في حبهم يا بنت نشعر بنوماس
هم نورنا في المظلمات الشديدة

لهم نسوم الروح من شدة الباس
فدوى لهم في وجه أهل المكيدة

واليوم يومك ميدي بعود مياس
وابدي مع الأيام صفحه جديده

عيشي سنين العمر في زحمة الناس
مرفوعة الهامه بروح سعيدة

مبروك لك مليار من نبض الانفاس
وعسى مقامك بالصروح المجيدة

لعيونك اللي م الخجل صابها انعاس
أقول لك مبروك بأجمل قصيده

قصيدة: نجحنا

زرعنا خير وفي الاخر حصدنا خير
نجحنا والله وفقنا.. واخر صبرنا نلنا فرحنا
من قبل لكن أكيد الفرحة هذه غير
سهرنا نطلب العالي مثل كل يوم والتالي
وبعد ما الكل هنانا دموع الفرحة هي تعبير
طوينا الصعب وأوقاته تخطيناها عثراته
قضيناها ليالينا ما بين الجد والتفكير
تواعدنا مع الأحلام نسابق لأجلها الأيام
وعاندنا التعب فينا ونلنا الحب والتقدير
عزمنا بكل ما فينا نحقق امانينا
نعلي راية بلادي.. ونرفع شأنها بالخير
أمانينا رسمناها بعون الله وصلناها
بذلنا بالعطا حبنا حصدناها بلا تقصير

قصيدة عن التخرج – للشاعر ناصر الفراعنة

احمد الله مخرج النور بعد الظلام
احمده انه رزقني حسن المسير

احمده زود عن من صلى وصام
احمده يوم بالتخرج تبشرت تبشير

درست في المدرسة عامين ونصف عام
درست وعرفت فيها الكير من العبير

درست وعرفت فيها من المدرسين العظام
كل عسر بإذن ربي أصبح بهم يسير

درست وقسمت الطلاب فيها ثلاث أقسام
قسمتهم أقسام مع الزمن يحدث لها تغير

القسم الأول أهل الطيب والخلق والاهتمام
إن بغيتهم ما تلاقيهم في الصف الأخير

تلقاهم دائما في الصف الأول أمام
نفوسهم طيبه ما بها خداع وغش وتزوير

والقسم الثاني أهل الحب والعشق والغرام
وقالوا إذا ما تحب ما عندك أي ضمير

تلاقى الواحد ببلاك بيري مع أحلام
التيس فرحان ما درا إن أحلام أصلا سمير

والقسم الثالث أهل شماغ على الكتف واللطام
مدري شايف نفسه شمشون ولا سالم الزير

ما درا إنه ضعيف شخصيه وإنه من اللئام
ولا اللائمة تتبرأ من فعله الحقير

هذه ثلاث أقسام قسمتها بالتمام
عارضني عليها القليل وأيدني الكثير

هذا واحمد ربي وأشكره على التمام
والصلاة والسلام على النبي البشير النذير

قصيدة: أذن بصوتك بالأفراح مداحا

أذن بصوتك بالأفراح مداحا
وكن بذاك جهور الصوت صداحا

تجاوزت بكثير الجهد أصعبها
توسطت بتوافيق الهدى الساحا

قد حصلت درجات العلم أكملها
وشرفت بشهادات لها الباحا

أيا (اسم الخريجة) أيا من كان مكسبها
كسب لكل محب كان لماحا

فرائح تتوالى حيثما وجدت
سعد يعم ونور شع أو لاحا

وهكذا سلكت طرقا فما وقفت
فأسعدت بدنا تبدو وأرواحا

حازت على درجات للنجاح فلم
ترضى سوى بامتياز شرف الواحا

الحمد لله حيث الحمد أجمعه
على عطاء لنا يجنيه من راحا

والشكر بعد لمن أولى لها همما
للوالدين ومن يفسح لها الساحا

هناك والدها لم يأل يدعمها
ضحى بكل عزيز الجهد ما ارتاحا

وأمها لم تزل بالخير تدفعها
فحققت بسني الحب أنجاحا

واختم القول باللهم صل على
نبينا من أتى بالطيب فواحا

قصيدة: صدحت زغاريد النجاح ورفرفت

صدحت زغاريد النجاح ورفرفت
في الأفق أفراح الدنا بتخرجي

وتلألأت كل العيون سعيدة
شوقا إلى يوم الهناء المبهج

وشفاه كل الناس تهمس فرحة
مزدانة البسمات في يوم شج

عانقت كل أحبتي كفراشة
بين الزهور لكل حب أرتجي

أمي.. أعانقها.. أقبل كفها
والدمع خط دروبه بتدحرج

أستاذتي.. شكرا وألف تحية
فلأنت بحر قد زهى بتموج

بوابة الدنيا أتيت وفي يدي
مفتاح أفق مستفيض أبلج

وأتيت في شغف أدافع قاربي
كل العلوم ببحر شوقي فامزجي

أدعو الإله بأن يوفق مقصدي
ويزيل عني كل أمر لجلج

يا إخوتي هيا اطلقوا زغرودة
لتبشروا الدنيا بيوم تخرجي

قصيدة: مبارك هذا النجاح – للشاعر عادل البعيني

مؤق أسفت لحظها بالإثمد
رمداء من رهق وإن لم ترمد

فتدلهت بالعلم أ ي تدله
حتى كأن العلم منها بموعد

وتواثبت أشباله ترجو علا
بعزيمة جبارة و تفرد

كل يروم حصيده بجدارة
مثل الأسود الضاريات الزرد

عقد الشباب على سلوكه عزمهم
وكذا الصبايا ردن ذاك المورد

ينبوع علم قد تفجر دافقا
نهلت موارده شفاه السهد

فترى الصبايا على الحصيد مكبة
أذوى بها الجهد وإن لم تقصد

قد كحلت أنوارها بمدادها
إذ ما يردن غورها قلن ازدد

حتى غدون كمثل عود ناحل
لو حط طير فوقه لم يصمد

هذا السبيل وقد خبرتم وعره
إذ ما منحتم نور علم سرمدي

العلم للأوطان نور ساطع
فتعلموا كي تبعثوا نور الغد

من يرجو علما رائدا في غفوة
فلقد هوى إذ ظنه قيد اليد

قوموا قياما واستنيروا بنوره
لولا الرجاء لعشنا عيش المقعد

ليس السعادة في امتلاكنا عسجدا
إن السعادة في اعتلاء الفرقد

مقالات مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©