أبيات شعر قصيرة عن الأمل والأماني

اقتباسات شعرية عن الأمل والأماني

الأمل هو شعور عاطفي يتفاؤل به الإنسان ويرجو فيه نتائج إيجابية لحوادث الحياة، فالأمل قوة عظيمة يعيش بها الإنسان ومن خلال الأمل يستمد رغبته في الحياة؛ يقال أن الإنسان يموت عند ما يشعر بأنه لا يوجد لديه سبب في الحياة، فالسبب هو الأمل، وفي هذا المقال جمعنا لكم أجمل الاقتباسات الشعرية عن الأمل والأماني.

أبيات شعر قصيرة عن الأمل والأماني


قال صفي الدين الحلي:
ما كل من حسنت في الناس سمعته ** وحاز قلبا ذكيا أدرك الأملا
ما السمع والقلب مدن منك منقبة ** إن لم يكن مثل ذا بأسا وذاك علا

وقال الطغرائي الأصفهاني:
أعللُ النفس بالآمال أرقبها ** ما أضيق العيش لولا فُسحة الأمل

وقال حفني ناصف:
مراد الفتى بين الضلوع كمين ** ولكن محياه عليه يبين
وللمرء عنوان على ما بقلبه ** ووسم على ما في الضمير يكون
ينادي على ما عنده نطق حاله ** فليس على نطق اللسان ركون

وقال مصطفى الغلاييني:
إن للآمال في أنفسنا ** لذة تنعش منها ما ذبل
لذة يحلو بها الصبر على ** غمرات العيش والخطب الجلل

وقال السري الرفاء:
أفق من سكرة الأمل المحال ** ومن ديباجة العرض المزال
ولا تجزع لميل الدهر إني ** أؤمل أن يعود إلى اعتدال

وقال عمرو الباهلي:
شط المزار بجدوى وانتهى الأمل ** فلا خيال ولا عهد ولا طلل
إلا رجاء فما ندري أندركه ** أم يستمر فيأتي دونه الأجل

وقال هبة الله بن عرام:
نميل مع الآمال وهي غرور ** ونطمع أن تبقى وذلك زور
وتخدعنا الدنيا القليل متاعها ** وللشيب فينا واعظ ونذير
ونزداد فيها كل يوم تنافسا ** وحرصا عليها والمراد حقير
ونطلب ما لا يستطاع وجوده ** وللموت منا أول وأخير

وقال علي بن مقرب:
إنما تدرك غايات المنى ** بمسير أو طعان وجلاد
واللبيب الحي لا يخدعه ** لمعان الآل عن حفظ المزاد

وقال عباس محمود العقاد:
لا تكن موئلا لآمال قوم ** سوف تمنى بيأسهم منك بعد
وأخف ما استطعت منهم يخالوا ** أمنهم من أذاك غنما يعد

وقال ابن الخياط:
نفضت يدي من الآمال لما ** رأيت زمامها بيد القضاء
وما تنفك معرفتي بحظي ** تريني اليأس في نفس الرجاء

وقال جميل صدقي الزهاوي:
يعيش بالأمل الإنسان فهو إذا ** أضاعه زال عنه السعي والعمل
لم يعبد الناس كل الناس في زمن ** سوى إله له شأن هو الأمل

وقال لبن الرومي:
أيها الامل البعيد من الغنم ** تذكر ما دونه من غرامه
ما يفي غنم غانم نال مأمولا ** بعيدا بغرمه أيامه

وقال أبو العتاهية:
لايذهبن بك الأمل ** حتى تقصر في العمل
إني أرى لك أن تكون ** من الفناء على وجل
فقد استبان الحق واتضح**  السبيل لمن عقل

وقال عدي بن زيد العبادي:
رب مأمول وراج أملا ** قد ثناه الدهر عن ذاك الأمل
وفتى من دولة معجبة ** سُلبت عنه وللدهر دول

وقال مصطفى صادق الرافعي:
لقد كذب الامال من كان كسلانا ** وأجدر بالأحلام من بات وسنانا
ومن لم يعان الجد في كل أمره ** رأى كل أمر في العواقب خذلانا
وما المرء إلا جده واجتهاده ** وليس سوى هذين للمرء أعوانا

وقال علي بن الجهم:
يا أيها المطلق آماله ** من دون آمالك آجال
كم أبلت الدنيا وكم جددت ** مناوكم تُبلي وتغتال
ما أحسن الصبر ولا سيما ** بالحر إن ضاقت به الحال

وقال محمد الأبيوردي:
ومن نكد الأيام أن يبلغ المنى ** أخو اللؤم فيها والكريم يخيب

وقال ابن عبد ربه:
لست بقاض أملي ولا بعاد أجلي ** ولا بمغلوب على الرزق الذي قدر لي
ولا بمعطى رزق غيري بالشقا والعمل ** فليت شعري ما الذي أدخلني في شغلي

وقال أبو الفتح البستي:
يا من يؤمل أن يعيش مسلما ** جذلان لا يدهى بخطب يحزن
أفرطت في شطط الأماني فاقتصد ** واعلم بأن من المنى ما يُفتن
ليس الأمان من الزمان بممكن ** ومن المحال وجود ما لا يمكن
معنى الزمان على الحقيقة كاسمه ** فعلام ترجو أنه لا يزمن؟

وقال ظافر الحداد:
ألا ليت شعرى والأماني تعلل ** وللقلب فيها راحة وسكون
أيقضي لنفس غالها الشوق حاجة ** ويسمح دهر بالوصال ضنين

وقال أبو العباس أحمد بن يحيى:
بكل بلاد أم بكل مظنة ** أخو أمل منا يحاول مطمعا
كأنا خلقنا للنوى وكأنما ** حرام على الأيام أن تتجمعا

وقال مكنف بن معاوية:
ترى المرء يأمل يرى ** ومن دون ذلك ريب الأجل
وكم آيس قد أتاه الرجاء ** وذي طمع قد لواه الأمل

وقال مصطفى الماحي:
يجاهد المرء والآمال تدفعه ** وليس يظفر إلا بالذي قدرا

وقال أبو العلاء المعري:
عللاني فإن بيض الأماني ** فنيت والظلام ليس بفاني
إن تناسيتما وداد أناس ** فاجعلاني من بعض من تذكران
رب ليل كأنه الصبح في الحسن ** وإن كان أسود الطيلسان

وقال الشريف المرتضى:
أيقودني أملي فأتبعه ** والذل يصحب من له أمل

وقال خليل مطران:
إن تقضي طيب الحياة فما معنى ** حياة قد أقفرت من مراد

وقال أحمد شوقي:
الأماني حلم في يقظة ** والمنايا يقظة من حلم

وقال أبو القاسم الشابي:
يا قلب لا تقنع بشوك اليأس من بين الزهور ** فوراء أوجاع الحياة عذوبة الأمل الجسور

وقالت عائشة التيمورية:
كم ذا نهنىء بالآمال أنفسنا ** حتى كأن الفتى طول المدا باقي
فالدهر يبسم عن حقد بشائره ** فينا ويطوى نكالا ضمن اشفاق
فانظر تر الناس سكرى غفلة عظمت ** أدارها الدهر واستغنى عن الساقي
ما الحظ إلا امتلاك المرء عفته ** وما السعادة إلا حسن أخلاق

وقال عبد الله بن المخارق:
كم من مؤمل شيء ليس يدركه ** والمرء يزري به في دهره الأمل
يرجو الثراء ويرجو الخلد مجتهدا ** ودون ما يرتجي الأقدار والأجل


اقرأ أيضًا:

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©