أبيات شعر قصيرة عن الطبائع والعادات

اقتباسات شعر عن الطبائع والعادات، لا تحسب الناس طبعاً واحداً فلهم غرائز لست تحصيها

اقتباسات شعر عن الطبائع والعادات:


  • قال أبو الفتح البستي:
إذا فطمت امرأ عن عادة قدمت ** فاجعل له يا عقيد الفضل تدريجا
ولا تُعنف إذا قومت ذا عوج ** فربما أعقب التقويم تعويجا

وقال أيضًا:
لا تحسب الناس طبعاً واحداً فلهم ** غرائز لست تحصيها وأكنان

  • وقال رشيد سليم الخوري:
نصحتك لا تألف سوى العادات التي ** يسرك منها منشأ ومصير
فلم أر كالعادات شيئا بناؤه ** يسير وأما هدمه فعسير

  • وقال ذو الإصبع:
كل امرئ راجع يوما لشيمته ** وإن تخلق أخلاقاً إلى حين

  • وقال إبراهيم المهدي:
من تحلى شيمة ليست له ** فارقته وأقامت شيمته

  • وقال ابن المهاجر:
لكل امرئ لا بد يوما سجية ** يصير إليها غير ما يتخلق

  • وقال أبو العتاهية:
ولكل امرؤ يفارق ما يعتاد ** إلا وقلبه مقشعر
وإذا ما أرضيت كل قضاء الله ** لم تخش أن يصيبك ضر

  • وقال جميل الزهاوي:
ما للطبيعة أول أو آخر ** فكأنها بحر بغير ضفاف
والدهر لم يك غير نهر هادر ** والمرء ليس سوى حباب طافي
لا شيء إلا والطبيعة أمه ** لكنما كنه الطبيعة خاف
ما لي بأمر بدايتي ونهايتي ** وحقيقتي والكون علم كاف

  • وقال أبو عثمان المازني:
إذا أعجبتك خصال امرئ ** فكنه يكن منك ما يعجبك
وليس على الجود والمكرمات ** حجاب إذا جئته تحجبك

  • وقال معروف الرصافي:
كل ابن آدم مقهور بعادات ** لهن ينقاد في كل الإرادات
يجري عليهن فيما يبتغيه ولا ** ينفك عنهن حتى في الملذات
قد يستلذ الفتى ما اعتاد من ضرر ** حتى يرى في تعاطيه المسرات
عادات كل امرئ تأبى عليه بأن ** تكون حاجاته إلا كثيرات
كل الحياة افتقار لا يفارقها ** حتى تنال غناها بالمنيات
لو لم تكن هذه العادات قاهرة ** لما أسيغت بحال بنت حانات
ولا رأيت سكارات يدخنها ** قوم بوقت انفراد واجتماعات

  • وقال عباس محمود العقاد:
طباع الناس منكشف قذاها ** لمن يبلى بهم في حالتيه
يسيء الظن محتاج إليهم ** ومن قصدوا بحاجتهم إليه
فلا البأساء ترفعه لديهم ** ولا العلياء ترفعهم لديه

  • وقال محمد مهدي الجواهري:
أتصلح ما الطبائع أفسدته ** قوانين مفسخة هراء
ولم تتفاوت الطبقات إلا ** لتنحصر الرفاهة والنماء
وما اختلفت عصور عن عصور ** نعم غطى على الصور الطلاء
فسوق الرق لم يكسد ولكن ** تبدل فيه بيع أو شراء
وقد قامت على التشريع سوق ** بها احتشدت عبيد أو إماء
ولكن تحت أغطية وماذا ** ترى عين لو انكشف الغطاء
ترى أبدا رعايا أذكياء ** تسوسهم رعاة أغبياء
وأحرارا رجالا أو نساء ** تسخرهم رجال أو نساء
فتفتقر المواهب والمزايا ** وتندحر العزيمة والفتاء

  • وقال أبو العلاء المعري:
الطبع شيء قديم لا يُحس به ** وعادة المرء تُدعى طبعه الثاني
والإلف أبكى على خل يُفارقه ** وكلف القوم تعظيمًا لأوثان

وقال أيضًا:
رأيت سجايا الناس فيها مظالم ** ولا ريب في عدل الذي خلق الظلما
إذا علمي الأشياء جر مضرة ** إلي فإن الجهل أن أطلب العلما

  • وقال أحد الشعراء:
إذا كان الطباع طباع سوء ** فلا أدب يفيد ولا أديب

اقرأ أيضًا:

مقالات مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©