النعاس في الحلم | تفسير رؤية النوم في المنام

ما معنى رؤيا النوم في الحلم، النعاس أو النوم أو الاستيقاظ من النوم في الحلم

تفسير رؤية النوم في الحلم – لابن سيرين:

قال محمد ابن سيرين: النوم في المنام؛ غفلة، وقد قال رسول صلى الله عليه وسلم: “الناس نيام، فإذا ماتوا انتبهوا” وورد في الدعاء: “نبهنا من نوم الغافلين”. وأما رؤية النعاس في المنام فإنه دليل على الأمن.

  • فمن رأى في المنام كأن به نعاس؛ فإن ذلك يدل على ان الرائي أمن من الخوف، لقوله تعالى في الآية 11 من سورة الأنفال: {إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِّنْهُ}.
  • ومن رأى في المنام كأنه مستلق على قفاه؛ فإن ذلك يدل على أنه قوي أمره، وأقبلت دولته، وصارت الدنيا تحت يده، لأن الأرض مسند قوي.
  • ومن رأى في المنام أنه استلقى على قفاه، وكان فمه منفتحًا، فخرج منه أرغفة؛ فإن ذلك يدل على ان تدبيره ينتقص، ودولته تزول، ويفوز بأمره غيره.
  • ومن رأى في المنام أنه مضطجع تحت أشجار؛ فإن ذلك يدل على ان الرائي يكثر نسله وولده.
  • ومن رأى في المنام كأنه منبطح؛ فإن ذلك يدل على ان الرائي يخسر ماله، وتضعف قوته، ولا يشعر بجري الأحوال، ولا يدرى كيف تصرف الأمور، وذلك أنه إذا نام على هذه الصفة جعل وجهه في الأرض، فلا يدري ما وراءه.
  • ومن رأى في المنام كأنه نائم على جنب؛ فإن ذلك يدل على خير، أو مرض، أو موت.
  • وقيل: إن رؤيا النوم على البطن في المنام؛ دليل على الظفر بالأرض، والمال، والأهل، والولد.  والرقاد على الظهر؛ تشتيت، وذلة، وموت، وربما دل على فراغ الأعمال، والراحة من الأحزان إذا كان الرائي حامدًا لله عز وجل.
  • ورؤيا الانتباه من النوم في المنام دليل على الحركة، والجد، والإقبال.


تفسير رؤية النوم في الحلم – للنابلسي:

وقال عبد الغني النابلسي: رؤية النوم في المنام دليل على غفلة، ومن رأى في المنام أنه نائم أو أراد أن ينام؛ فإن ذلك يدل على بطالة، وهو رديء لجميع الناس عدا من كان في خوف، أو يتوقع شدة، أو عذابًا يقع فيه، لأن النوم يذهب جميع الهموم والغموم.

  • ومن رأى في المنام أنه نائم على ظهره؛ فإن ذلك يدل على ان الرائي يتمكن من الدنيا.
  • ومن رأى في المنام أنه نائم في مقبرة، أو على ظهر طريق، أو فوق قبر؛ فإن ذلك يدل للمريض على الموت، وللصحيح على البطالة،
  • ومن رأى في المنام الناس نيامًا؛ فإن ذلك يدل على فناء عام أو غلاء أسعار، وربما دل على أمور مغلقة، وإن كان الناس في شيء من ذلك ورآهم في المنام نيامًا؛ فإن ذلك يدل على أن الله تعالى يرفع عنهم ذلك.
  • ومن رأى في المنام أنه نائم وكان خائفًا؛ فإنه يأمن.
  • ورؤية النوم على الوجه في المنام؛ لا يحمد، ويدل للولاة على عزلهم، ولغيرهم على قلة وفقر.
  • ورؤية النوم في المنام دليل على تعطيل الفوائد والغفلة عما أوجبه الله تعالى على الإنسان من فعل بر، وربما دلت رؤية النوم في المنام على السفر المبرور لأسباب الطاعة والاجتهاد، وعلى التخلي عن الدنيا والاحتفال بزينتها.
  • ورؤية النوم في المنام للمرأة العزباء؛ دليل على زواجها.
  • ورؤية النوم في المنام يدل على ذهاب الهم.
  • ورؤية النعاس في المنام يدل على الأمن من الخوف، ويدل على الهداية للكافر، وعلى التوبة للعاصي، ويدل على الغنى بعد الفقر. وإن كان الناس في جهد من عدو أو غلاء؛ رفع الله ذلك عنهم ونصرهم على عدوهم.
  • وقيل: أن رؤيا النوم في المنام يدل على سكر يغطي العقل، وقيل: مرض.
  • وقيل: أن رؤيا النوم في المنام دليل على ذهاب الإثم، لأن أقلام الملائكة ترفع عن النائم.


تفسير رؤية النوم في الحلم – لابن شاهين:

وقال خليل ابن شاهين:
  • إن رأى المريض في منامه أنه نائم؛ فإنه يبرأ، وإن رأى ذلك من هو في حرب؛ فإنه يخاف عليه.
  • وقال بعض المعبرين: رؤيا النوم في المنام تؤول على ثمانية أوجه: أمن، وفساد، وراحة، وذهاب مال، وغفلة، وموت، وضعف، وقوة، وسناء.
  • وقيل: إن رؤيا النوم في المنام يدل على الراحة، لقوله تعالى في الآية 9 من سورة النبأ: {وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتاً}- أي راحة لأبدانكم.
  • ومن رأى في منامه أنه أيقظ نائمًا؛ فإنه يرشد إلى طريق الحق، لقول بعض المعبرين: يا أيها الراقد كم ذا الرقاد * قم وانتبه من قبل يوم المعاد، ومن رأى أن أحدًا أيقظه فنظير ذلك.
  • وقيل: من رأى في منامه كأنه نائم واستيقظ؛ فإنه يجد في أمر كان غافلاً عنه.
  • وقال بعض المعبرين: رؤيا اليقظة في المنام تؤول على خمسة أوجه: ملازمة الأمور الدينية والدنيوية، والسداد في الأشغال، وكثرة الأسباب والمعايش، والرجوع عن شيء ينكره الشرع، والزيادة في العمر.

اقرأ أيضًا:

مقالات مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©