تفسير رؤية المصحف في المنام

ما معنى رؤيا المصحف في الحلم، رؤية المصحف الشريف في المنام

تفسير رؤية المصحف في الحلم – عبد الغني النابلسي

يقول عبد الغني النابلسي: رؤية المصحف في المنام يعبر بالملك أو القاضي من قضاة المسلمين الذين يعتمد عليهم في أمور الدين، فمن رأى في المنام المصحف قد عدم أو احترق أو غسل؛ فإن ذلك يدل على ان ملكًا أو قاضيًا يموت.

ومن رأى في المنام سلطانًا يكتب مصحفًا؛ فإنه يظهر العدل وينصر الشرع، والعالم إذا رأى أنه يكتب مصحفًا؛ فإنه يكسب في تجارته، وإذا رأى القاضي أنه يكتب مصحفًا؛ فإنه يكون بخيلاً بالعلم والجاه.

وإذا رأى ملك أو رئي له أنه يبلع مصحفًا؛ فإنه يموت، وإذا بلع القاضي مصحفًا؛ فإنه يقبل الرشوة.

وإذا رأى الملك في المنام أنه محا مصحفًا؛ فإنه يخرج من بلده، وإن محاه القاضي؛ فإنه يموت، ومن رأى في المنام أنه محا المصحف بلسانه؛ فإنه يرتكب ذنبًا عظيمًا، وإن محاه شاهد فقد رجع عن الشهادة، ومن رأى أنه حمل مصحفًا أو اشتراه؛ فإنه يعمل بأحكامه.

ومن رأى في المنام أنه يقرأ مصحفًا على النبي صلى الله عليه وسلم؛ فإنه يحفظه، ومن أكل أوراق المصحف؛ فإنه يأكل الرشوة، وإن أكل أوراقه أو سطوره رجل من العامة؛ فإنه يأكل بتلاوة القرآن، والمصحف حكمة ينالها الرجل.

ومن رأى في المنام أنه يكتب مصحفًا بيده؛ فإنه يجمع الدين والعلم والعمل وينفع الناس.

ومن رأى في المنام أنه مزق مصحفًا بيده؛ فإنه رجل جحد ما أنزل الله تعالى أو شيئًا منه.

ومن رأى في المنام أنه أحدث في المصحف شيئًا يكره مثله في اليقظة؛ فإنه يدل على خراب دينه.

ومن رأى في المنام ان معه مصحفًا؛ نال سلطانًا وعلمًا، ورؤية المصحف في المنام يدل على زوج أو زوجة أو ولد أو مال، وإن كان الرائي مريضًا برئ من مرضه، وربما انتصر على أعدائه، وإن كان عاصيًا تاب وأناب إلى الله تعالى، وربما ورث وراثة، وإن كان الرائي على بدعة وضلالة فقد أنذره الله تعالى بكتابه.

وربما دلت رؤيا المصحف في المنام على الأخبار الغريبة والوقوف على عجائب الأمور وورود الأخبار السارة وطول العمر لمن تصحفه كله.

وربما دلت رؤيا المصحف في المنام على الرياض والمروج والجنان وأماكن العبادة، وعلى من تلزم طاعته كالملك والوالد والأستاذ والمؤدب، وعلى اليمين الصادقة البارة حلف بها أو تحلف له، وتدل رؤية المصحف على البشارة كما دلت رؤيته على الإنذار، ومن كان أهلاً للولاية تولى إذا رأى معه كتابًا من كتب الله تعالى.

ومن رأى في المنام أن في يده مصحفًا أو كتابًا فلما فتحه لم يكن فيه كتابة؛ فإنه يتحلى بغير ما هو فيه، وإن رأى أنه يأكل أوراق المصحف؛ فإنه يكتب المصاحف بأجرة.

ومن رأى في المنام أنه يقبل المصحف؛ فإنه يقوم بمقامه وما وجب عليه، وأن رأى أنه باع مصحفًا؛ فإنه يجتنب الفواحش، وإن نظر في المصحف ورأى سطوره معوجة؛ فإنه لا يقوم بمقامه وما وجب عليه، وإن رأى أنه سرق المصحف وخبأه؛ فإنه يسرق الصلوات.

ومن رأى في المنام أنه ينظر في المصحف ويكتب في الكساء؛ فإنه يفسر القرآن برأيه.

ومن رأى في حجره مصحفًا فجاء فرخ من الدجاج فالتقط كل الكتابة التي فيها؛ فإنه يولد له مولود يقرأ القرآن، والمصحف ميراث وأمانة ورزق حلال وقوة.

ومن رأى في المنام أنه اشترى مصحفًا؛ استفاد خيرًا وسعة وبان علمه في الناس، وإحراق المصحف فساد الدين، وإن رأى أن المصحف أخذ منه؛ فإنه ينتزع منه علمه وينقطع عمله في الدنيا.

ومن رأى في المنام أنه ينشر أوراق المصحف؛ فإنه يطلب الحكمة ويلتمسها أو يرث ميراثاً.

ومن رأى في المنام أنه يتقلد مصحفًا؛ فإنه يلي ولاية، أو يتقلد أمانة، أو يكون من حملة القرآن.

ومن رأى في المنام أنه يريد أن يأكل أوراق المصحف؛ فإنه يكثر تلاوة القرآن.

ومن رأى في المنام أنه يريد أن يأكلها ولا يقدر؛ فإنه يعالج حفظ القرآن ولا يطيق حفظه.


تفسير رؤية المصحف في الحلم – خليل ابن شاهين

وقال خليل ابن شاهين: رؤيا المصحف الشريف في المنام تؤول بالعلم والحكمة، فمن رأى في المنام أنه يقرأ القرآن في المصحف أو ينظر فيه؛ فإن ذلك يدل على انتشار علمه وحكمته وعدله في الخلق، وربما يحصل له ميراث، وقيل: يرزقه الله حكمة وصلاحًا في الدين.

ومن رأى في الحلم أنه اشترى مصحفًا؛ فإنه يتفقه في الدين.

ومن رأى في الحلم أنه أحرق مصحفًا؛ فإن ذلك يدل على فساد دينه، وقلة عقله، وفساد عقيدته.

ومن رأى في الحلم أنه باع مصحفًا؛ فإن ذلك يدل على ان صاحب الرؤيا يكون محرومًا من كسب العلم وتحصيله، ويكون حقيرًا ذليلاً.

ومن رأى في الحلم أنه فتح مصحفًا ووضعه على منبر المسجد؛ فإن كان من أهل القرآن يحصل له شهرة بالخير، وربما يسود على جماعة.

ومن رأى في الحلم أنه أكل أوراق المصحف، فإن كان من أهل القرآن والتقوى؛ فإنه يكون كثير القراءة، وإن لم يكن؛ فإنه تلاوة القرآن، وإن كان يريد أكلها ولا يقدر؛ فإن كان من أهل الصلاح فإنه يعالج على حفظه فلعل الله يسهله له، وإن لم يكن؛ فلا يحصل له من المعالجة نتيجة.

ومن رأى في الحلم أنه يمزق أوراق المصحف؛ فإنه يكون كسلان في صلاته، فليواظب عليها.

ومن رأى في الحلم أنه محا القرآن بلسانه؛ فقد ارتكب إثمًا عظيمًا لقوله تعالى: {يُرِيدُونَ لِيُطْفِؤُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ}[الصف: 8]، وقيل: ربما يحفظ القرآن.

ومن رأى في الحلم أنه يفسر القرآن؛ فإن ذلك يدل على دخوله في أمر ليس له فيه معاون.

ومن رأى في الحلم أنه فتح المصحف ولم يجد فيه كتابة؛ فإنه لا خير فيه، وربما يريد غيره أن ينسخ له مصحفًا، وربما يعلم غيره إن كان من أهله.

ومن رأى في الحلم أنه قبل مصحفًا؛ فإنه يفعل الخير.

ومن رأى في الحلم أنه ينقل ما بالمصحف على الأرض؛ فإن ذلك يدل على إلحاده.

ومن رأى في المنام أنه يقرأ في المصحف وهو عريان؛ فإن ذلك يدل على ان صاحب الرؤيا تكون معيشته من القرآن.

ومن رأى في المنام أنه توكأ على مصحف أو وضعه تحت رأسه؛ فإن  ذلك يدل على وجهين الأول إن كان من أهل التقوى يكون محترصًا عليه، وإن لم يكن فيرتكب ما لا يحل له.

ومن رأى في المنام أنه ضاع مصحفه؛ فإنه ينسى العلم والقرآن.

ومن رأى في المنام أنه تقلد بمصحف؛ فإنه يلي ولاية، أو يتقلد أمانة، ويكون من حملة القرآن، وقيل: نجاة وأمن وصيانة.

ومن رأى في المنام أنه ينظر في المصحف وينقله على ما يبسط أو يستعمل؛ فإنه يفسر القرآن على غير الصواب برأيه فليرجع عن ذلك.

ومن رأى في المنام أن المصحف يحدثه أو يتكلم معه؛ فإن كان في الكلام ما يدل على الخير فخير، وإن كان ما يدل على الشر فشر.

ومن رأى في المنام المصحف وقع من يده أو أخذ منه، فإن كان عالمًا أو ذا وظيفة؛ فإنه يعزل منها، وإن لم يكن فلا خير فيه.

وقال جعفر الصادق: رؤيا المصحف في المنام تؤول على سبعة أوجه: علم، وحكمة، وميراث، وأمانة، ورزق حلال، وحكم، وقوة.

مقالات مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©