فوائد الضحك الصحية

فوائد الضحك للصحة النفسية ولجسم الإنسان

يعد الضحك شكلاً من أشكال التعبير الصريح عن التسلية أو الفرح أو السعادة، ومشاعر أخرى أحيانًا. فالضحك هو رد فعل طبيعي للإنسان السليم على المواقف المضحكة. وللضحك العديد من الفوائد للصحة النفسية ولصحة الجسم، وذلك لأنه يعزز المناعة ويساعد على تنشيط الدورة الدموية ويعمل على تحفيز مناطق في الدماغ، فهو يقي الإنسان من الإصابة بأمراض مختلفة وخطيرة. وفي ما يلي سنتعرف على أهم فوائد الضحك الصحية.

فوائد الضحك للصحة النفسية ولجسم الإنسان


يحسن صحة القلب

يؤدي الضحك إلى زيادة معدل ضربات القلب ومعدل التنفس واستهلاك الأكسجين حيث يتسبب ذلك في توسيع بطانة الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى تحسين تدفق الدم بشكل أفضل في أنحاء الجسم المختلفة، هذا الأمر ينعكس بشكل إيجابي على صحة الإنسان، وإبقاء الجسم في حالة من النشاط والحيوية، ويحافظ على صحة الشرايين.

ينشط الجهاز المناعي

ان ضغوط الحياة تحد من كفاءة جهاز المناعة، حيث أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن الضحك يعمل على تحسن جهاز المناعة ويرفع من قدرة الجسم على محاربة العدوى عن طريق زيادة مستوى الأجسام المضادة للعدوى، وكذلك الخلايا التائية في الدم الهامة لجهاز المناعة التي تفرز الأجسام المضادة لمحاربة الأمراض.

التخلص من المشاعر السلبية

يساعد الضحك في تقليل من مستويات الهرمونات المرتبطة بالتوتر في الجسم، حيث يعمل الضحك على ضبط مستويات الناقل العصبي المعروف ”السيروتونين“ وهي أحد الناقلات العصبية في الدماغ، وتلعب هذه المادة دورًا مهما في تنظيم مزاج الإنسان (لذا يسمى أيضًا بهرمون السعادة) هذا يعني أن الضحك يخلق حالة ذهنية إيجابية ويحقق السعادة والسلام النفسي الأمر الذي ينعكس بصورة إيجابية على صحة الجسم والصحة النفسية أيضًا.

يخفف الألم

تشير الدراسات إلى أن الضحك يعمل على تنشيط القشرة الأمامية الوسطى للدماغ التي تفرز مادة الإندورفين (Endorphins) وهو يعد من أهم مسكنات الألم التي تفرز طبيعياً من جسم الإنسان، كما أن من تأثيرات إفراز الإندورفين تحسن المزاج لدى الشخص والشعور بالسرور والسعادة.

يحسن نوعية النوم

وجدت بعض الأبحاث العلمية في مجال النوم والأرق، أن الضحك يساعد في تحسين أنماط النوم، وهو مفيد في علاج الأرق. فقد ثبت أن التعرض لعشر دقائق من الضحك يساعد المرضى الذين يعانون من آلام العمود الفقري ولا يمكنهم الاستغراق في النوم، من النوم لمدة ساعتين متصلتين بدون آلام.

يؤدي الضحك إلى إنتاج الجسم المزيد من هرمون ”الميلاتونين“، وهو هرمون تفرزه الغدة الصنوبرية في الدماغ، ومن المعروف عن هرمون ”الميلاتونين“ هو عمله كمنظم للوقت وبقدرته على جلب النوم وتقليل الاضطرابات النفسية والذهنية.

تأخير علامات الشيخوخة

عندما يضحك الإنسان تتحرك أكثر من 17 عضلة في الوجه، و80 عضلة في الجسم بأكمله، وتزداد سرعة التنفس، مما يزيد من تدفق الدم للوجه وللجسم بأكمله، مما يجعل الإنسان يبدو أصغر سنًا وأكثر صحة.

ويساعد الضحك على جمال الجسم والمظهر، فهو يقوي عضلات البطن، ويحافظ على جمال الإنسان حيث يساعد على شد عضلات البطن وعدم ترهلها.

وقد بيّن العلماء أن الضحك مائة مرة  يساوي في تأثيره ما يُبذل في نشاط رياضي لمدة 15 دقيقة، فالضحك يعمل على تنشيط الجهاز التنفسي، والحجاب الحاجز، وعضلات الوجه، وعضلات الظهر والكتفين، وعضلات الأرجل، ويقوي عضلات البطن.


فوائد أخرى للضحك

هناك العديد من الفوائد الصحية المختلفة للضحك:
  • الضحك يساعد على تحسين صحة العقل والبدن.
  • يقوي الذاكرة ويحميها.
  • يحقق السعادة والسلام النفسي، ويحسن المزاج.
  • يجعلك تبدو أكثر شباباً.
  • يقلل من الضغوط النفسية، ويزيد من قدرتك على التأمل والاسترخاء.
  • يحد من ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب، ويزيد من مرونة أوعية القلب.
  • يقوي عضلات البطن.
  • يساعد على حرق السعرات الحرارية.
  • يقوي جهاز المناعة ووسائل الدفاع الطبيعية الموجودة في الجسم.
  • يفيد مرضى التهاب الشعب الهوائية وأزمات الربو عن طريق رفع نسبة الأكسجين في الدم الذي يدخل للرئة.
  • يطور الشخصية والقدرة على القيادة، ويرفع من الروح المعنوية.
  • يرفع من مستوى أدائك العقلي ويجعلك تفكر بشفافية.
  • ينمي روح المشاركة وروح العمل الجماعي، ويطور من قدرة الشخص الإبداعية.
  • يقلل من الشخير لأنه يساعد على عدم ارتخاء عضلات الحنجرة.

مقالات مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©