معنى مقولة القشة التي قصمت ظهر البعير

قصة المثل القشة التي قصمت ظهر البعير

القشة التي قصمت ظهر البعير، دائماً ما نسمع بهذا المثل في المواقف البسيطة فهوا يشير إلى حدث صغير ولكن يحدث أثراً كبيراً، وفي الحقيقة ليس بسبب ذلك الحدث البسيط فقط بل لأن هذا الحدث البسيط جاء بعد تراكم لأحداث كثيرة.

يحكى أن تاجراً سافر في رحلة تجارية وقام بشراء بضائع كثير أكثر مما اعتاد على شرائه، فأراد أن يسافر إلى بلدة ما لكي يبيع بضاعته، وفي صباح اليوم التالي جعل يحمل بضاعته الكثيرة فوق ظهر الجمل حتى كوم على ظهر ذلك الجمل ما يحمله ثلاثة من الجمال، وكان الناس من حوله يقولون له توقف يكفي ما حملت عليه، ولكن التاجر لم يهتم لهم، وعندما انتهى من وضع حمولته على ظهر البعير كان البعير متزن ومتماسك، حتى جاء التاجر بآخر امتعته وهي ربطة صغير من القش وقال هذه خفيفة وهي آخر المتاع، فما كان من البعير إلا أن سقط على الأرض، وتعجب الناس وقالوا قشة قصمت ظهر البعير.

ولكن في الحقيقة لم تكن القشة هي فقط التي قصمت ظهر البعير، بل أن الأحمال السابقة كانت ثقيلة على البعير لدرجة أنه لم يعد يستطيع تحمل شيء آخر.

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©