اكتشف أن زوجته مصابة بفيروس نقص المناعة (الايدز)، فشاهد ما فعل


ظهر لرجل أن زوجته مريضة جداً فهي تعاني من شحوب في الوجه وتبدو عظامها وكأنها ظاهرة ووضعها الصحي صعب فقرر أن يأخذها للمستشفى وبعد أن فحصوا حالتها اكتشفوا أنها مصابة بفيروس نقص المناعة المكتسبة (الايدز).

أخذ الزوج التقرير الطبي وذهب به إلى فراش زوجته وهو في حالة غضب شديد
وسألها هل تعلمين انكى مصاب بالايذر؟ هزت راسها انها تعلم ذلك، ثم عادت بمنتهى الهدوء لتكمل نومها وسحبت الغطاء لرأسها
وعندها وضع هذا الزوج ورقة تحت وسادتها كتب فيها "أنت طالق، وستكون وثقية الطلاق عندك بعد يومين"

قرأت الزوجه الورقة ولم تأبه عادت للنوم، وعندما كان الزوج خارجاً من باب المستشفى سأله الطبيب ما إذا كان زوجها؟ فأجابه بنعم، فطلب منه الطبيب أن يشخص حالته وبالفعل شخص حالته وكان هو الآخر مصاباً بالفيروس، والمفاجئة أن تاريخ حصانة الايدز عند الزوج أقدم من تاريخ حصانته لدى زوجته، أي أنه هو من نقل إليها العدوى، وعندما أخبروه بذلك غضب وألقى التقرير وخرج من المستشفى، في هذا الوقت بدأت الزوجة بالاحتضار ومفارقة الحياة. وتمتمت بكلمات "اللهم إنك تعلم أني لم أعصيك ولم أرتكب الحرام.. وإن كنت قد فعلت ذلك فلا ترحمني"

ثم نطقت الشهادتين وفاضت روحها لبارئها، وخرج والد الزوجه حزيناً يردد نصاً من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم
"زوجوا من ترضون دينه و خلقه ، إن لا تفعلوا تكن فتنة في الأرض و فساد كبير"

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©