أبيات شعر قصيرة عن الشباب

أبيات شعر قصيرة عن الشباب

الشباب هي ذروة القوة والحيوية والنشاط بين جميع مراحل العمر لدى الإنسان، والشباب، كما يقولون، هو ربيع العمر؛ لأنه يمثل الفترة الزمنية الزاهية في حياة الإنسان، إنه مرحلة القوة والفتوة، والنشاط والتوقد، والحماسة والتوهج، والتفتح والنباهة، وإذا كان معنى الشباب أول الشيء، فإن مرحلة الشباب تتلخص في أنها مرحلة التطلع إلى المستقبل بطموحات عريضة وكبيرة. وفي هذا المقال سنذكر لكم أجمل أبيات شعر عن الشباب.

أبيات شعر قصيرة عن الشباب


شيئان لو بكت الدماء عليهما ** عيناي حتى تأذنا بذهاب
لن تبلغ المعشار من حقيهما ** فقد الشباب وفرقة الأحباب

إذا كان الشباب السكر والشيب ** هما فالحياة هي الحمام

وقال أيضًا:
وما ماضي الشباب بمسترد ** ولا يوم يمر بمستعاد

  • وقال البحتري:
وإذا مضى للمرء من أعوامه ** خمسون وهو عن الصبا لم يجنح
عكفت عليه المخزيات وقلن قد ** أضحكتنا وسررتنا لا تبرح
وإذا رأى إبليس غرة وجهه ** حيا وقال: فديت من لم يفلح

وقال أيضًا:
جديد الشباب كبره بفعاله ** وبعض الرجال كبره بسنه

وقال أيضًا:
طار غراب الشباب مرتحلا ** وحل شيب فليس يرتحل

وقال أيضًا:
نافرات من المشيب وقد كن ** سكونا إلى الشباب المقيم
إذا ما الشباب بان فقل ما ** شئت في غائب بطئ القدوم

وقال أيضًا:
بان الشباب وكل شيء بائن ** والمرء مرتهن بما هو كائن
ظعنت به أيامه وشهوره ** إن المقيم على الحوادث ظاعن
ذهب الشباب وغاض ماء برنده ** فاليوم منه كل ورد اجن
درست محاسنه وطار غرابه ** ولقد تكون له عليك محاسن
أيام طرفك للجاذر كامن ** والموت في حدق الجاذر كامن
خان الزمان أخاك في لذاته ** إن الزمان لكل حر خائن

  • وقال أبو قطينة القرشي:
أمسى الشباب مودعا ** لما رأى قرب المشيب
يا ليت أنا نشتري ** قرب البعيد بذا القريب
لا يبعدن غصن الشباب ** الناعم الغصن الرطيب
كان الشباب حبيبنا ** كيف السبيل إلى الحبيب

  • وقال الجاحظ:
قامت تحاصرني لقبتها ** خود تأطر غادة بكر
كل يرى أن الشباب له ** في كل مبلغ لذة عذر

  • وقال بشار بن برد:
إذا حسر الشباب فمت جميلا ** فما اللذات إلا في الشباب

  • وقال أبو العتاهية:
بكيت على الشباب بدمع عيني ** فلم يغن البكاء ولا النحيب
فيا أسفا أسفت على شباب ** نعاه الشيب والرأس الخضيب
عريت من الشباب وكنت غضا ** كما يعرى من الورق القضيب
فيا ليت الشباب يعود يوما ** فأخبره بما فعل المشيب

وقال أيضًا:
إن الشباب والفراغ والجدة ** مفسدة للمرء أي مفسدة

  • وقال أبو تمام:
ضاحكن من أسف الشباب المدبر ** وبكين من ضحكات شيب مقمر

  • وقال الياس فرحات:
شباب الفتى حلم فإن ييقظ الفتى ** ير الشيب في فوديه كالموت قاسيا

  • وقال أبو الحسن المرغيناني:
ودع شبابك إذا رحل ** ودع الغزال مع الغزل
واستغنم الشيب الذي ** اهدى وقارك إذا نزل
أقبح بشيخ محصد ** ركب البطالة أو هزل

  • وقال عامر بحيري:
قل للشباب نصيحة من مخلص ** والنصح للأبناء خير ملك
اباؤكم شادوا المقبل جيلكم ** صرحا بمدرع الفضائل شاكي
نفخوا به روح الحياة بأمة ** كانت ترى جسدا بغير حراك
لا تحسبوا أن الطريق تعبدت ** الحق لا يقوى بلا استمساك
فترسموا اثارهم وتقدموا ** ميدانكم حر بلا إشراك
الأرض للإنسان يبني مجده ** في رحبها والبحر للأسماك
والمجد لا يعلو بغير عزيمة ** تبني الخلود على ردى وهلاك

  • وقال ابن المقرب العيوني:
لا تحسبي أن الشباب وشرخه ** يبقى ولا أن الجمال يخلد
عشر ويخلق شطر حسنك كله ** ويذم ما قد كان منه يحمد
فتغنمي عصر الشباب فإنه ** ظل يزول وصفو عيش ينفذ
وتيقني أن الشباب لناره ** حد ويطفئها المشيب فتبرد
والبخل بالشيء المحقق تركه ** أسف يدوم وحسرة تتجدد

  • وقال كعب بن زهير:
بان الشباب وأمسى الشيب قد أزقا ** ولا أرى لشباب ذاهب ما خلفا
عاد السواد بياضا في مفارقه ** لا مرحبا هابذا اللون الذي ردفا
ليت الشباب حليف لا يزايلنا ** بل ليته ارتد منه بعض ما سلفا

  • وقال سلامة بن جندل:
أودى الشباب حميدا ذو التعاجيب ** أودى وذلك شأو غير مطلوب
ولى حثيثا وهذا الشيب يطلبه ** لو كان يدركه ركض اليعاقيب
أودى الشباب الذي مجد عواقبه ** فيه نلذ ولا لذات للشيب

وقال أيضًا:
وللشباب إذا دامت بشاشته ** ود القلوب من البيض الرعابيب

كرم وصفح في الشباب وطالما ** كرم الشباب شمائلا وميولا
قوموا اجمعا شعب الأبوة وارفعوا ** صوت الشباب محببا مقبولا

وقال أيضًا:
إن الشباب غد فليهدهم لغد ** وللمسالك فيه الناصح الورع

  • وقال فؤاد عمون:
سلام عليك زمان الشباب ** ربيع الحياة بآذارها
لأنت مخفف أحزانها ** وأنت مسوغ أكدارها
ولولا الشباب وذكرى الشباب ** لعاش الفتى عمره كارها

علا مفرقي بعد الشباب مشيب ** ففودي ضحوك والفؤاد كئيب
شباب تقضى بين لهو ونعمة ** إذ الدهر مصغ والسرور مجيب
أعيدوا إلى قلبي عذير شبابه ** فما الشيب إلا عاذل ورقيب

  • وقال ابن الأعرابي:
إذا المرء وفي الأربعين ولم يكن ** له دون ما يأتي حياء ولا ستر
فدعه ولا تنفس عليه الذي ارتأى ** وإن جر أسباب الحياة له الدهر

  • وقال جميل الزهاوي:
كل الذي يرجو المؤمل ممكن ** إلا رجوع شبابه المتصرم
ذهب الصبا فمضى الحبيب ولم يكن ** عهد الصبا بأعز منه وأكرم

  • وقال أبو الفضل الميكالي:
أمتع شبابك من لهو ومن طرب ** ولا تصح لملام سمع مكترث
فخير عمر الفتى ريعان جدته ** والعمر من فضة والشيب من خبث

  • وقال محمد الأسمر:
إذا لم تحاول في شبابك غاية ** فيا ليت شعري أي وقت تحاول
وكم من شباب ضاع في غير طائل ** فشاب أخوه وهو في الناس جاهل

  • وقال الحسن بن مالك:
أليس شباب المر أحلى حياته ** إذا جاوز الأحلى فما بعده مر

  • وقال الشاعر القروي:
متع شبابك إن العمر أطوار ** وكل طور له في العيش أوطار
إن أنت لم تجن من روض الصبا زهرا ** فليس في دمنة الأيام أزهار
وقيمة الشيء مقدار الهيام به ** فإن زهدت فما للناس مقدار
إن كنت للروح كن للروح مشتغلا ** أو كنت للجسم فلتهنئك أقذار

  • وقال منصور النميري:
بان الشباب وفاتتني بلذته ** صروف دهر وأيام لها خدع
ما تنقضي حسرة مني ولا جزع ** إذا ذكرت شبابا ليس يرتجع
ما كنت أوفى شبابي كنه قيمته ** حتى انقضى فإذا الدنيا له تبع

  • وقال محمد بن حازم:
عهد الشباب لقد أبقيت لي حزنا ** ما جد ذكرك إلاجد لي ثكل
سقيا ورعيا لأيام الشباب وإن ** لم يبق منك له رسم ولا طلل
لا تكذبن فما الدنيا بأجمعها ** من الشباب بيوم واحد بدل
كفاك بالشيب ذنبا عند غانية ** وبالشباب شفيعا ايها الرجل

  • وقال الأعور الشني:
إذا المرء قصر ثم مرت ** عليه الأربعون من الرجال
ولم يلحق بصالحهم فدعه ** فليس بلا حق أخرى الليالي
وليس بزائل ما عاش يوما ** من الدنيا يحط إلى سفال

  • وقال هارون الرشيد:
أتأمل رجعة الدنيا سفاها ** وقد صار الشباب إلى ذهاب
فليت الباكيات بكل أرض ** جمعن لنا فنحن على الشباب

  • وقال عدي بن زيد العبادي:
بان الشباب فما له مردود ** وعلي من سمت الكبر شهود
شيب برأسي واضح أعقبته ** من بعد اخر بان وهو حميد
وأرى سواد الرأس ينقصه البلى ** والشيب عن طول الحياة يزيد
ولقد بكيت على الشباب لو أنه ** كان البكاء به علي يعود
ليس الشباب وإن جزعت براجع ** أبدا وليس له عليك معيد

  • وقال ابن الرومي:
لا تلح من يبكي شبيبته ** إلا إذا لم يبكيها بدم
عيب الشبيبة غول سكرتها ** ومقدار ما فيها من النعم
لسنا نراها حق رؤيتها ** إلا أوان الشيب والهرم
كالشمس لا تبدو فضيلتها ** حتى تغشى الأرض بالظلم
ولرب شيء لا يبينه ** وجدانه إلا مع العدم

مقالات مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©