خواطر عن الأخت

خواطر عن الأخت

الأخت هي جزءاً من الروح، وهي قطعة من القلب، وهي الحنان حين يموت في الناس الحنان، الأخت كنز عظيم لا يعرف قيمته إلا من كان له أخت عظيمة، فهي أم ثانية ترعى أخوتها بحب وحنان وقلب صابر، لذا سنذكر في هذا المقال بعض الخواطر والعبارات الجميلة عن الأخت.

عبارات وخواطر عن الأخت

الأخت هي كتلة من الحنان تكفي لملء الكون كله، وهي التوحد في كل شيء، والأخت الكبرى، هي حبيبة أبيها، ومستشارة أمها، وأسرار البيت في حجرها، شخصيتها باذخة، تبهرك بحكمتها، أختي أحبك جدا، فأنت روح متممة لروحي، أنت مرجعي حين ينتابني أي شعور، أنت دفتر أسراري.

أختي أنت النور الذي يضيء حياتي، والنبع الذي أرتوي منه حبا وحنانا.

أفضل صديقة لي هي أختي الغالية، أستطيع أن أخبرها ما في داخلي دون أي خجل، وهي الوحيدة التي لا تفارقني ولا أفارقها، قد يتخلى عنا الأصدقاء ويتركنا الأحباب، ويجرحنا فراقهم ولا نستطيع البوح لهم بما نواجهه، ولكن غاليتي هي من تكون الصديق الوفي لي، تبقى بجانبي ولا تتخلى عني.

اشتقت إليك كثيرا، عندما أبحث عن لغة بلا كلمات، عن صحراء بلا رمال، عن طيش عن جنون، عن شيء لم يعرفه أحد من قبلي، بمحبتك سأجتاز كل الحدود والثوابت والأعراف، سأبني قصرا من الأصداف، وسأسطر على وجهه الشمس اعتراف، وأقول لك أحبك يا أختي يا نبض قلبي.

شعور الأخوة إحساس أكثر من رائع، أن تمد يدك فتجد من يصافحك بحب، وتفتح قلبك فتجد من ينصت إليك بصدق، وتبكي فتجد من يجمع حبات دموعك بوفاء، الأخوة كنز لا يفنى.

لي أخت لو استبدلوها بخيرات الأرض قاطبة لا أبدلها، لي أخت هي أنسي وسعدي، وجنتي في دنياي وعدتي لآخرتي، هي لي كالورد، بل وأجمل كالماء بل وأنقى، كالعسل بل وأحلى، اللهم أدم وجودها في حياتي.

الأخت هي قلب أختها، وكاتمة أسرارها، هي علاج لهموم الأيام، والأمل إذا غاب الأمل، الأخت حكاية لا تصفها الحروف، فهي أختي، وصديقتي، نصف ابتسامتي نصف حياتي، وهي من تقف أمام كل ما يعاديني ويحبط معنوياتي، الأخت كنز عظيم لا يعرف قيمته إلا من كان له أخت عظيمة فهي أم ثانية ترعى أخوتها بحب وقلب صابر، وهي التي لا أريد أن أفقدها فيا رب أدمها لي، وأفرح قلبها بكل ما تتمنى، وأعطها من خيرك العظيم، فهي تستحق كل خير وسعادة.

الأخت الكبرى حالة من المشاعر الإنسانية تشكلها داخل بيت العائلة، فهي الأنثى التي تلعب أصعب الأدوار في حياة أسرتها؛ وأحيانا تصبح الأم البديلة لأخواتها الصغار تنصت لهم.

أختي ستبقين من تؤنس وحدتي وتملأ علي خلوتي، وتبعد عني وحشتي أنت يا توأم روحي.

الأخت إنسانة مستعدة للتضحية من أجلك، تقدم أولوياتك على أولوياتها، تعرف حالتك النفسية من عينك، موجودة لك في السراء والضراء، كالسيف موجودة لتحمي ظهرك، مرأة لشخصيتك، لا تعارضك إلا فيما يخالف مصلحتك.

هي الأخت والأم حين فقدت الأم، وهي الحنان حين يموت في الناس الحنان، أقسو عليها فتتحملني وأخيب ظنها فتصفح عني، أرهقها بالمطالب والتمني فلا أراها سوى باذله الخير لي، لو الحب يا نور، نور لغشى حبي لك جنبات هذا الكون، ولو كان للكلمات أن تعبر عن كل مشاعري لأكملت عمري أصيغ أروع الكلمات، لكن أقول حسبك من ذلك كله أنك بمثابة الشمس إن فقدت يوما فقدت في الدنيا روح الحياة.

أختي احترت ماذا أكتب فيك يا كل الحنان فأنت كل شيء بالنسبة لي في دنيتي الصغيرة، احترت هل أصفك بالملاك ويتهمونني الناس بالمبالغة، أم أصفك بالكاملة بحجة أنه لا يوجد أحد كامل في هذه الدنيا سوى الله عز وجل، ولكنني أراك كما أريد فأصفك كما أريد.

الأخت هي قلب أختها وكاتمة أسرارها، هي علاج لهموم الأيام والأمل إذا غاب الامل، الأخت حكاية لا تصفها الحروف.

أختي هي أجمل وردة في بستان حديقتي فلا تذبل وتبقى وردة كل عام، فهي بهجتي ومسرتي تبعد الدمع عن مقلتي.

أحبك بحجم نقائك وصفائك، بحجم تلك المشكلات التي تذهبيها عني، أحبك بحجم تلك الابتسامة التي ترسميها على وجنتي حين حزني، وبحجم تلك الكلمات التي تواسيني بها عند ألمي، تتوق أحرفي خط كلمات تعبر بها عنك، وتخجل تلك الأحرف من وصفك، فطيبتك يا أختي لا توصف.

أختي لا أحب أن أراك مهمومة حزينة مجروحة، ولكن أحب أن أشاركك همومك وأحمل أحزانك وأداوي جروحك، أتعلمين لماذا.. لأني لا أحب الحزن بلمحة عينيك فأنا أحبك ولا أحب الحزن يسكن قلبك ولا الدموع تسيل من عينيك وتبلل خديك.

اللهم إنك أعطيتني خير أحباب في الدنيا دون أن أسألك، فلا تحرمني من صحبتهم في الجنة، وأنا اسألك اللهم أسعدهم وفرج همهم، وحقق لهم ما يتمنوا، واجعل الجنة مقرا لهم، اللهم لا ترد دعواتي لهم فإني أحبهم فيك.

مقالات مقترحة

جميع الحقوق محفوظة لــ رف المعلومات 2017 ©